قام السيد مارك توماس الرئيس التنفيذي للمجموعة للشركة القابضة للنفط والغاز بزيارة إلى شركة غاز البحرين الوطنية (بناغاز) حيث كان في استقباله الدكتور الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة الرئيس التنفيذي وذلك بحضور أعضاء الإدارة التنفيذية بالشركة. وفي بداية الزيارة رحب الدكتور الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة بالسيد توماس مقدما تهانيه له بمناسبة صدور قرار سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ، ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشــؤون الشباب رئيس مجلس إدارة الـشـركـة الـقـابـضـة للنفط والـغـاز ش.م.ب بتعيينه رئيسا تنفيذيا للشركة القابضة للنفط والغاز.

وفي بداية الزيارة تـم تقديم عرض إلى السيد مارك يتناول تاريخ الشركة الحافل بالإنجازات ومراحل تطورها على مدى أكثر من 40 عاما. تلا ذلك عرض عن مشروع مصنع الغاز الثالث في حقل البحرين والذي تبلغ سعته الإنتاجية 350 مليون قدم مكعب من الغاز المصاحب الإضافي في اليوم لاستخلاص 374 ألف طن متري سنويا من سوائل غاز البترول المسال ، حيث بلغت التكلفة الإجمالية للمشروع 645 مليون دولار أمريكي والذي يأتي ضمن الخطط التوسعية والتحديثية في قطاع النفط والغاز وذلك ضمن المشاريع الاستراتيجية للشركة القابضة للنفط والغاز، ترجمة للرؤية المستقبلية لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه وتطلعات صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس الوزراء حفظه الله ورعاه ومساندة سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشــؤون الشباب رئيس مجلس إدارة الـشـركـة الـقـابـضـة للنفط والـغـاز ش.م.ب حفظه الله ورعاه، بما يسهم في إثراء قطاع النفط والغاز والارتقاء بطموحات هذا القطاع الحيوي وفقا لروية البحرين الاقتصادية 2030.

كما تم خلال الزيارة استعراض إنجازات الشركة في مجالات السلامة والصحة المهنية والبيئة والجودة والإنتاج والمسئولية الاجتماعية وكذلك حصول الشركة على عدة جوائز من منظمات عالمية مرموقة وكان أخرها الفوز بجائزة السلامة الدولية عن مملكة البحرين "Best in Country Award" لعام 2021 من مجلس السلامة البريطاني بالمملكة المتحدة ضمن 32 شركة فائزة ومتفوقة على 391 شركة من كبريات الشركات العالمية المشاركة وذلك تقديرا واعترافا بأدائها الباهر وسجلها المتميز في مجال الصحة والسلامة والبيئة على مدى أكثر من 4 عقود من التشغيل.

بعد ذلك قام السيد مارك توماس الرئيس التنفيذي للشركة القابضة للنفط والغاز يرافقه الدكتور الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة الرئيس التنفيذي وعدد أعضاء الإدارة التنفيذية بزيارة إلى غرفة التحكم المركزية بالمصنع الرئيسي، حيث تم اطلاع السيد توماس على ما تحتويه غرفة التحكم من أجهزة ومعدات تواكب أحدث ما توصلت إليه التكنولوجيا في مجال معالجة النفط والغاز.

وفي ختام الزيارة أعرب السيد مارك توماس الرئيس التنفيذي للشركة القابضة للنفط والغاز عن شكره للشركة على كرم الضيافة ، معربا عن سروره بما أطلع عليه من مستوى رفيع على صعيد منتجات الشركة والإنجازات والجوائز العديدة التي أحرزتها بناغاز على الصعيد المحلي والإقليمي والعالمي، الأمر الذي يعكس المستوى الرفيع للشركات الصناعية في المملكة مشيدا بالأيدي العاملة البحرينية وخبراتها الرفيعة في مجال تشغيل المشاريع الصناعية الكبيرة، منوها في الوقت ذاته بالدور المميز الذي تتبناه الشركة في المساهمة بدفع عجلة التنمية والاقتصاد في مملكة البحرين متمنيا للشركة وللعاملين فيها مزيدا من التطور والازدهار.