رفع سمو الشيخ فيصل بن راشد آل خليفة نائب رئيس المجلس الأعلى للبيئة عضو المجلس الأعلى للشباب والرياضة خالص التهاني والتبريكات إلى حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء بمناسبة فوز فريق نادي المحرق ببطولة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم 2021.

واعتبر سمو الشيخ فيصل بن راشد آل خليفة فوز المحرق باللقب القاري تجسيدا حقيقيا للرعاية الفائقة التي توليها قيادة جلالة الملك المفدى حفظه الله ورعاه للحركة الرياضية في مملكة البحرين بصفة عامة ولعبة كرة القدم على وجه الخصوص ،مبينًا أن هذا الإنجاز الباهر يضاف إلى سلسلة الإنجازات الكبيرة للرياضة البحرينية وترسيخاً لمكانة المملكة على الساحة الرياضية القارية.

كما هنأ سمو الشيخ فيصل بن راشد آل خليفة؛ سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك المفدى للأعمال الإنسانية وشؤون الشباب و سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الهيئة العامة للرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية على هذا الإنجاز مشيدًا بدعم سموهما الواضح لكرة القدم البحرينية وتشجيعهما المتواصل لكافة الأندية الوطنية لتمثيل المملكة بصورة مشرفة في المحافل الخارجية.

وهنأ سمو الشيخ فيصل بن راشد آل خليفة أسرة نادي المحرق بمناسبة فوز فريقها الكروي ببطولة كأس الاتحاد الآسيوي للمرة الثانية في تاريخه مؤكداً أن هذا الإنجاز الكبير يجسد المكانة المتميزة التي بات يحتلها المحرق على الساحة الكروية القارية.

وأعرب سمو الشيخ فيصل بن راشد آل خليفة عن شكره وتقديره لسمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الهيئة العامة للرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية على حضوره وتشريفه للمباراة النهائية لمسابقة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم التي جمعت بين فريقي المحرق و ناساف الأوزبكي.

وأشاد سموه بالجهود الكبيرة التي بذلتها الجهات الرسمية والرياضية المختلفة في مملكة البحرين في سبيل إنجاح المباراة النهائية لمسابقة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم مشيداً بالترتيبات التنظيمية الدقيقة التي ساهمت في إخراج الحدث الكروي القاري بصورة زاهية ساهمت في تكريس مكانة مملكة البحرين كوجهة مميزة لاستضافة الأحداث الرياضية الدولية والقارية.