‏تفاعلا مع الحملة الوطنية للتشجير "دُمت خضراء" وإيمانا بالشراكة المجتمعية مع القطاع الأهلي والخاص نظمت جمعية رعاية الطفل والأمومة والمركز البحريني للحراك الدولي وبالتعاون مع المبادرة الوطنية لتنمية القطاع الزراعي وبدعم كريم من مشتل غصن البحرين فعاليتين لتشجير المقر الرئيسي لكل جمعية وذلك تفعيلا لدور مؤسسات القطاع الأهلي في المساهمة في تعزيز الرقعة الخضراء وحفاظا على الإرث الزراعي

‏وجرت مراسم التشجير في مقر جمعية رعاية الطفل والأمومة الكائن في مدينة عيسى بحضور سعادة الشيخة مرام بنت عيسى آل خليفة أمين عام المبادرة الوطنية لتنمية القطاع الزراعي والشيخة هند بنت سلمان آل خليفة رئيسة الجمعية وعدد من أعضاء الهيئة الإدارية، وتم خلال المراسم التشجير شرح المفاهيم الزراعية وأهمية تعزيز الوعي البيئي نظرا للفوائد الصحية والمناخية التي ستثمر من تعزيز الرقعة الخضراء في المملكة وقد تم زراعة 49 شجرة و40 نبتة.

‏كما وتفاعل المركز البحريني للحراك الدولي مع الحملة الوطنية للتشجير "دُمت خضراء" بتشجير المقر بمشاركة عدد من الأطفال التابعين للمركز و الشيخة مرام بنت عيسى آل خليفة، أمين عام المبادرة وعدد من أعضاء الهيئة الادارية للمركز وتم ذلك بزراعة 115 شجرة و40 نبتة.

‏هذا واستعرضت الشيخة مرام بنت عيسى آل خليفة أسباب تدشين الحملة الوطنية للتشجير "دُمتِ خضراء" والتي جاءت منبثقة من رؤية صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة لتحقيق نهضة مستمرة للقطاع الزراعي وزيادة الرقعة الخضراء في المملكة والمساهمة في إنجاز المشاريع البلدية في تخضير الشوارع والمماشي العامة والواجهات البحرية وتشجيع كافة المؤسسات والأفراد للمساهمة في تنمية وإدامة الرقعة الخضراء في البلاد"