أكد صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء على ما يجمع مملكة البحرين والمملكة العربية السعودية الشقيقة من علاقات تاريخية تميزت برسوخها في جميع محطاتها مستمدة قوتها مما تحظى به من رعايةٍ واهتمام من حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى وأخيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ملك المملكة العربية السعودية الشقيقة، مشيرًا إلى حرص المملكة على مواصلة تعزيز علاقات البلدين ورفدها بكل ما تحتاجه لاستمرار تحقيق التطلعات المشتركة نحو مزيدٍ من الخير والنماء للبلدين والشعبين الشقيقين.

جاء ذلك لدى لقاء سموه بقصر القضيبية اليوم الشيخ الدكتور عبد الله بن محمد آل الشيخ، رئيس مجلس الشورى بالمملكة العربية السعودية والوفد المرافق، بحضور فوزية زينل رئيسة مجلس النواب، وعلي الصالح، رئيس مجلس الشورى، والشيخ سلمان بن خليفة آل خليفة وزير المالية والاقتصاد الوطني، وغانم بن فضل البوعينين وزير شؤون مجلسي الشورى والنواب، حيث رحب سموه برئيس مجلس الشورى السعودي والوفد المرافق في بلدهم الثاني مملكة البحرين متمنياً لهم طيب الإقامة، وأن تلقى زيارتهم النجاح المنشود من أجل تحقيق مزيدٍ من العمل المشترك بين البلدين الشقيقين في المجال البرلماني بما يحقق الرؤى المشتركة وينعكس على تعزيز التعاون الثنائي على كافة المستويات.

من جانبهم، أعرب رئيس مجلس الشورى بالمملكة العربية السعودية الشقيقة والوفد المرافق عن شكرهم وتقديرهم لصاحب السمو الملكي ولي العهد رئيس مجلس الوزراء على ما يوليه سموه من اهتمام دائم بترسيخ التعاون المشترك بين البلدين الشقيقين على كافة الصعد، معربين عن تمنياتهم لمملكة البحرين مزيداً من التقدم والازدهار.





صور


صور


صور