لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 مارس 2022


أعلنت سوليدرتي البحرين ش.م.ب (رمز التداول: SOLID)، إحدى كبريات شركات التأمين في مملكة البحرين التابعة لمجموعة سوليدرتي القابضة، عن تحقيق أرباح صافية في محفظة المساهمين بلغت 875 ألف دينار بحريني للأشهر الثلاثة المنتهية في 31 مارس 2022، مقابل صافي أرباح بلغت 773 ألف دينار بحريني عن الفترة المماثلة من العام الماضي، ما يُمثل ارتفاعاً بنسبة 13%. كما ارتفع العائد الأساسي للسهم ليصل إلى 6.77 فلس لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 مارس 2022 مقارنة مع 6.44 فلس للفترة المماثلة من العام الماضي. كما بلغ مجموع الدخل الشامل العائد إلى المساهمين 2.036 مليون دينار للأشهر الثلاثة المنتهية في 31 مارس 2022، مقابل 1.177 مليون دينار بحريني لذات الفترة السابقة من العام 2021، ما يمثل ارتفاعاً بنسبة 71%. وتعود الزيادة في صافي الأرباح بشكل رئيسي إلى تحسن الدخل الفني في عام 2022 مقارنة بالفترة المُماثلة السابقة.

وبلغ إجمالي أرباح الشركة 1.023 مليون دينار بحريني للأشهر الثلاثة المنتهية في 31 مارس 2022، مقابل إجمالي أرباح 843 ألف دينار بحريني عن الفترة المماثلة من العام السابق، ما يمثل ارتفاعاً بنسبة %21، وذلك ناتج عن تحسن أداء الاكتتاب، ونتيجة لاندماج شركة تآزر مع شركة سوليدرتي البحرين من تاريخ 27 فبراير 2022، مما ترتب معه تحويل الأعمال والأصول والالتزامات من شركة تآزر إلى شركة سوليدرتي البحرين.

وبلغت حقوق المساهمين 32.326 مليون دينار بحريني في 31 مارس 2022، مقارنة بـمبلغ 29.953 مليون دينار من ذات الفترة في 2021، ما يمثل زيادة بنسبة 7.9%. كما بلغ إجمالي الأصول 106.396مليون دينار بحريني في 31 مارس 2022 في مقابل 72.640 مليون دينار في السنة الماضية عن الفترة ذاتها، أي بارتفاع قدره 46%.

وفيما يخص صندوق تكافل المشاركين، فقد حققت سوليدرتي البحرين فائضاً صافياً بقيمة 148 ألف دينار بحريني لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 مارس 2022 بالمقارنة مع فائض بقيمة 70 ألف دينار بحريني للفترة ذاتها في عام 2021، ما يمثل زيادة بنسبة 111%.

وأما على صعید اشتراكات التكافل فقد حققت سوليدرتي اشتراكات تأمين إجمالية بلغت 11.606 مليون دينار بحريني خلال الربع الأول من العام 2022 مقارنة بـ8.313 مليون دينار بحريني للفترة المماثلة السابقة ، أي بزيادة قدرها 40٪.

وتعليقاً على النتائج المالية، أعرب رئيس مجلس الإدارة السيد توفيق شهاب عن رضاه لهذه النتائج التي حققتها الشركة، وقال: "يسعدنا أن نُعلن عن تحقيق نتائج مالية إيجابية للربع الأول من العام الجاري، وهو ما يعد ثمرةً لجهود فريق العمل الساعي نحو التوسّع والنمو، إلى جانب الخدمات عالية المستوى والتي يتم تقديمها لعملائنا الكرام. وتأتي هذه الجهود نتيجةً للعمل الدؤوب لجعل سوليدرتي البحرين شركة التأمين الرائدة في مملكة البحرين."

ومن جانبه، قال السيد جواد محمد الرئيس التنفيذي لشركة سوليدرتي البحرين: "نحرص في سوليدرتي البحرين على الإلتزام بتطوير وتنفيذ مبادرات ترتكز على زيادة النمو وتحقيق قيمة إضافية لجميع أصحاب المصلحة. وتجدر الإشارة إلى أن عملية الدمج الناجحة مع شركة تآزر تمثل إنجازاً رائعاً؛ كونها ثاني مبادرة اندماج واستحواذ للشركة خلال الثلاث سنوات الماضية، كما ان هذا الدمج خلق كياناً جديداً بمحفظة كبيرة تشمل مجموعة واسعة من المنتجات والخدمات مما عزز التجانس بين عمليات الشركتين وساهم في تحقيق نتائج ذات قيمة مضافة لجميع الأطراف ذات العلاقة."

وأضاف السيد جواد: "استطاعت سوليدرتي البحرين خلال هذه الفترة أن تحقق الهدف الإستراتيجي المتمثل في تعزيز تميّزها في قطاع التأمين و الذي يشهد تنافسية عالية، وذلك من خلال تركيز الشركة على جودة الخدمات التي تقدمها والابتكار في المجال الرقمي، وتوفير خدمة مميزة للعملاء، بالإضافة إلى توفير بيئة مثالية لأعضاء فريق سوليدرتي."

بالإمكان الاطلاع على كامل البيانات المالية والبيان الصحفي في الموقع الإلكتروني لبورصة البحرين.