استضافت بورصة البحرين، السوق متعددة الأصول ذات التنظيم الذاتي، بالتعاون مع مبادرة الأمم المتحدة للأسواق المالية المستدامة (SSE) والمؤسسة المالية الدولية (IFC) ومشروع الإفصاح عن الانبعاثات الكربونية (CDP) ورشة تدريبية حول الإفصاحات المتعلقة بالآثار المالية للتغيرات المناخية (TCFD). وتوفر توصيات فريق العمل المعني بالإفصاحات المتعلقة بالآثار المالية للتغيرات المناخية (TCFD) إطار عمل للشركات للاستجابة للمتطلبات المتنامية حول الشفافية فيما يتعلق بالمخاطر المرتبطة بالمناخ والفرص المتاحة للمستثمرين.

وتأتي الورشة التدريبية في إطار خطة عمل بورصة البحرين للاستدامة والتي تدعم تنمية القدرات المتمحورة حول الاستدامة ومنتجات التمويل الأخضر بالإضافة إلى أهمية الاستدامة في القطاع المالي. وتضمنت الورشة خبراء من مبادرة الأمم المتحدة للأسواق المالية المستدامة (SSE) لتسليط الضوء على الإفصاحات المالية المتعلقة بالمناخ للشركات المدرجة. وتتوافق الورشة التدريبية مع أحدث التوجيهات حول المخاطر المتعلقة بالمناخ والصادرة من قبل مصرف البحرين المركزي في مارس 2022.

وقدمت الورشة التدريبية التي عقدت على مدار يومين للمشاركين رؤى حول تبني توصيات فريق العمل المعني بالإفصاحات المالية المتعلقة بالمناخ (TCFD)، حيث تضمنت ورشة العمل مجموعة من المواضيع الرئيسية كالتالي: المخاطر المالية والفرص المرتبطة بتغير المناخ، أهمية الإفصاح المالي المتعلق بالمناخ، العناصر الرئيسية للإفصاح المالي المتعلق بالمناخ، خصائص الإفصاح عن أفضل الممارسات بشأن المناخ، والخطوات الأولية المطلوبة من قبل المنظمات لتنفيذ توصيات فريق العمل المعني بالإفصاحات المتعلقة بالآثار المالية للتغيرات المناخية (TCFD). وقام بعقد الورشة التدريبية كل من السيدة تيفاني جرابسكي أخصائي أول في إفصاحات المناخ لمبادرة الأمم المتحدة للأسواق المالية المستدامة (SSE) والسيد ايفان جاي، أخصائي سياسات عامة حول التغيرات المناخية ومواضيع الاستدامة في مشروع الافصاح عن الانبعاثات الكربونية (CDP).

وصرحت مروة المسقطي مدير التسويق وتطوير الأعمال بالقول: "يسعدنا أن نشارك مع مبادرة الأمم المتحدة للأسواق المالية المستدامة لتقديم ورشة عمل قيّمة وغنية بالمعلومات ذات العلاقة بالمخاطر المالية المتعلقة بالمناخ. وإن الشركات المدرجة تتجه نحو دمج المخاطر المتعلقة بالمناخ كجزء من التقارير والإفصاحات المتعلقة بالاستدامة، لا سيما وإن المستثمرين باتوا يطالبون بمستوى أعلى من الشفافية من ناحية الإفصاحات المتعلقة بالمناخ، مما يجعل الوعي المتزايد بحجم مخاطر المناخ والفرص المتاحة في الأسواق المالية الدافع الرئيسي وراء ذلك."

وأضافت مروة بالقول: "تهدف بورصة البحرين إلى تشجيع التمويل لاقتصاد منخفض الكربون وأكثر شمولية، بالإضافة إلى دعم الشركات المدرجة والجهات ذات العلاقة بالسوق في رحلتهم المالية المستدامة، حيث تسعى هذه الجهات إلى تلبية توقعات ومتطلبات السوق المتزايدة فيما يتعلق بالإفصاحات المالية المرتبطة بالمناخ."

من جانبه صرح انتوني ميلر، منسق مبادرة الأمم المتحدة للأسواق المالية المستدامة بالقول: "يسعدنا توحيد جهودنا مع مؤسسة التمويل الدولية و CDP من أجل توفير تدريب عالي الجودة حول الإفصاح عن المناخ وعرض نظرة عامة على توصيات فريق العمل المعني بالإفصاحات المتعلقة بالآثار المالية للتغيرات المناخية (TCFD) لأعضائنا وأسواقهم، حيث نهدف من خلال هذا البرنامج إلى تسهيل سبل الحوار بين الجهات المختلفة ذات العلاقة حول الإفصاحات المتعلقة بالآثار المالية للتغيرات المناخية (TCFD) وتوضيح أهمية الإفصاحات المتعلقة بالمناخ، كما نهنئ بورصة البحرين على اتخاذ هذه الخطوة المتقدمة على مسار الاستدامة عبر استضافة التدريب حول رفع تقارير المناخ للجهات المشاركة في السوق."وقد تم تشكيل فريق العمل المعني بالإفصاحات ("TCFD") في عام 2015 من قبل مجلس الاستقرار المالي لمجموعة العشرين لتطوير الإفصاحات حول المخاطر المالية المتعلقة بالمناخ لاستخدامها من قبل الشركات والبنوك والمستثمرين في توفير المعلومات للجهات ذات العلاقة، حيث تقدم توصيات فريق العمل المعني بالإفصاحات المتعلقة بالآثار المالية للتغيرات المناخية (TCFD) إرشادات لجميع المشاركين في السوق بشأن الإفصاح عن المعلومات المتعلقة بالآثار المالية للمخاطر والفرص المتعلقة بالمناخ من أجل دمجها في قرارات الأعمال والاستثمار.

ومن الجدير بالذكر أن بورصة البحرين كانت قد أصدرت دليل رفع التقارير الاختياري لمعايير الإفصاح (البيئي والاجتماعي والحوكمة) للشركات المدرجة في يونيو 2020. وفي سبتمبر 2021 أصدرت بورصة البحرين وHBSC البحرين مطبوعة التمويل المالي المستدام والتي تركز على أجندة التنمية المستدامة والتمويل الأخضر. وتعد بورصة البحرين من الموقعين طوعًا على مبادرة الأمم المتحدة للأسواق المالية المستدامة (SSE) منذ عام 2019 لإثبات التزامها الطوعي بتعزيز أسواق رأس المال المستدامة والشفافة بالتعاون مع الشركات المدرجة والجهات الأخرى ذات العلاقة. وتقوم بورصة البحرين منذ عام 2019 بالإفصاح عن تقارير الاستدامة السنوية كجزء من تقريرها السنوي، كما تلتزم بإظهار أفضل الممارسات في مجال المعايير البيئية والاجتماعية والحوكمة (الاستدامة).