رويترز


أظهرت بيانات من الشركة المشغلة لشبكة الغاز في لاتفيا أن روسيا استأنفت إمدادات الغاز الطبيعي في الخامس من أغسطس/ آب، بعد أسبوع من قيام شركة ”غازبروم“ الروسية بوقفها.

وقالت ”غازبروم“ في 30 يوليو/تموز، إنها أوقفت إرسال الغاز إلى لاتفيا بعد أن اتهمت البلد المطل على بحر البلطيق بانتهاك شروط التوريد.

ولم يتضح على الفور سبب استئناف صادرات الغاز الروسية إلى لاتفيا.

ولم ترد ”غازبروم“ على طلب من وكالة ”رويترز“ للتعقيب.

وظلت التدفقات الفعلية عبر خط أنابيب ”نورد ستريم 1“ من روسيا إلى ألمانيا ثابتة.

وأظهرت بيانات من مشغل خط الأنابيب ”جاسكيد“ أن تدفقات الخروج عند نقطة قياس ”مالنو“ على الحدود الألمانية، بلغت 4433549 كيلوواط/ساعة، صباح اليوم الثلاثاء، بزيادة من 2926828 كيلوواط/ساعة في منتصف الليل، وفق ”رويترز“.

وبلغت التدفقات الفعلية، أي من المنشأ حتى وصولها إلى المستهلك، عبر خط أنابيب ”نورد ستريم 1“ ما مقداره 14421508 كيلوواط/ساعة، دون تغيير عن اليوم السابق.

وتخفض روسيا التدفقات عبر خط الأنابيب إلى 20% فقط من طاقته، قائلة إن السبب في ذلك هو إجراء أعمال صيانة.

وقالت شركة ”غازبروم“ إنها بصدد شحن 42.1 مليون متر مكعب من الغاز إلى أوروبا عبر أوكرانيا، اليوم الثلاثاء، بارتفاع طفيف من 41.8 مليون متر مكعب، يوم الإثنين.