أجرى وزير الصناعة والتجارة والسياحة سعادة السيد زايد بن راشد الزياني اتصالا هاتفيا مع وزيرة التجارة والصناعة بجمهورية مصر العربية سعادة الأستاذة نفين جامع تم خلال الاتصال بحث عدد من الموضوعات الثنائية بين البلدين الشقيقين.

حيث أكد سعادة الوزير على عمق العلاقات الثنائية التي تربط مملكة البحرين بجمهورية مصر العربية مشيدا بأهمية مثل هذه اللقاءات الأخوية والودية والتي لها عظيم الأثر في إثراء القطاعات الاقتصادية بمملكة البحرين وتبادل التجارب والخبرات بينها وبين الأشقاء في جمهورية مصر العربية لمكانتها العظيمة وعمقها الاستراتيجي للوطن العربي ، مضيفا في السياق ذاته ان التقارب والتعاون بين البلدين الشقيقين والذي يشمل جميع القطاعات دون استثناء يحقق تطلعات و رؤى جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين المفدى حفظه الله ورعاه و أخيه فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية حفظه الله ، فأن مملكة البحرين تتطلع دائما لتعظيم التعاون معها في كل ما من شأنه مصلحة شعبي البلدين الشقيقين.

مرحبا في السياق ذاته بالقرار الصادر عن سعادة وزيرة التجارة والصناعة بجمهورية مصر العربية الأستاذة نيفين جامع بوقف القرار رقم (168) لسنة 2021م القاضي بفرض تدابير وقائية نهائية على الواردات من صنف منتجات الألومنيوم التى تشمل القوالب والسلندرات والسلك لمدة ثلاث سنوات بدءاً من منتصف شهر أبريل من العام 2021، وذلك بنسبة %16.5 من القيمة CIF بحد أدنى333 دولاراً للطن عن السنة الأولى، وبنسبة %13.5 من القيمة CIF بحد أدنى 271 دولاراً للطن خلال السنة الثانية، وبنسبة %10.5 من القيمة CIF بحد أدنى 211 دولاراً للطن خلال السنة الثالثة.

مشيدا بالجهود التي يبذلها فريق العمل بالوزارة لضمان دعم وحماية الصناعات الوطنية بالتعاون مع مكتب الأمانة الفنية لمكافحة الممارسات الضارة في التجارة الدولية لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، والتحركات التي صاحبت هذه القضية على جميع الأصعدة حرصاً منها على تذليل كافة العقبات والتحديات التي تواجهها الصناعات المحلية والخليجية في عمليات التصدير للأسواق العالمية. مؤكداً حرص وزارة الصناعة والتجارة بمملكة البحرين الدائم على تنمية وتطوير العلاقات التجارية مع جمهورية مصر العربية، وعلى أهمية العمل على تعزيز التعاون التجاري وإزالة أي عقبات تجارية سعياً لتنمية حجم التبادل التجاري.