صحيفة زمان


توقفت وزارة الصحة التركية، أمس الأربعاء، عن نشر بيانات إصابات ووفيات فيروس كورونا لأول مرة منذ عامين.

وكانت اللجنة العلمية بوزارة الصحة التركية اتخذت قرارا بهذا الشأن في اجتماعها يوم الثلاثاء الماضي.

وأعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عقب الاجتماع، أن اللجنة لن تنعقد إلا في الظروف الاستثنائية، بالإضافة إلى ذلك، تم إلغاء الالتزام باستخدام الأقنعة في الأماكن المغلقة، والذي ظل قائما في تركيا لمدة عامين.

ووفق آخر البيانات، فإن العدد الإجمالي للمصابين منذ تفشي الجائحة بتركيا يزيد عن 15 مليون حالة، وبلغت حالات الوفاة 98 ألفا و720 شخصا بسبب كورونا.

يذكر أن تركيا تأخرت عام 2020 في اتخاذ تدابير مكافحة تفشي وباء كورونا، مما أدى إلى موجة حادة من الإصابات، وتعرضت أنقرة في البداية لانتقادات بسبب عدم الإعلان عن كافة الإصابات، والاكتفاء بذكر عدد الحالات التي تظهر عليها أعراض المرض.