إرم نيوز


كشف الفنان المسرحي السعودي حسن العبدي، أن سبب عودته للمسرح من جديد بعد غياب 50 عاماً، هو التحرر الذي شهدته المملكة العربية السعودية خلال السنوات الأخيرة والسماح للمرأة بالوقوف على خشبة المسرح.

وقال العبدي في لقاء مع قناة ”الإخبارية“ السعودية، إنه ”قدم العديد من المسرحيات لتلفزيون الدمام السعودي قبل غيابه منذ 50 عاماً ولكنه كان يشعر بأن المسرح ينقصه شيء وهو أن يرى امرأة تمثل أمامه على خشبة المسرح“.

وأضاف الفنان السعودي أنه كان يحلم حينها بأن يقف يوماً ما على خشبة المسرح وتقف أمامه امرأة تمثل معه، وعقب تحقق هذا الحلم حيث أصبحت بالفعل تشارك المرأة في التمثيل داخل السعودية، تشجع لأول عرض تلقاه للعودة وعاد، مشيراً إلى أن وجود المرأة على المسرح السعودي كان أمنيته.

وقدم حسين العبدي الشكر لجمعية الثقافة والفنون في السعودية، التي أتاحت له الفرصة للعودة من جديد للمسرح، لافتا إلى أنه عندما أتيحت له الفرصة عقب تحقيق أمنيته لم يتردد وعاد للمسرح في موسم عيد الفطر الحالي.

يشار إلى أن عودة الفنان السعودي حسن العبدي لخشبة المسرح كانت من خلال مسرحية محلية سعودية تحمل اسم ”وديمة عويش“، وجرى عرضها مساء الخميس الماضي على خشبة مسرح جمعية الثقافة والفنون بالأحساء في مقر المكتبة العامة بالهفوف في المملكة العربية السعودية.

وبجانب مشاركته في التمثيل فإن العبدي مؤلف ومخرج المسرحية الاجتماعية الكوميدية التي تعالج بعض القضايا المجتمعية في السعودية مثل جائحة كورونا ومشاكل المغرمين بتربية الحيوانات في منازلهم ومشاكلهم مع الجيران والزوجة التي تطيع زوجها في خدمة الحيوانات في قالب كوميدي، وتحمل إسقاطات على البناء العشوائي واختلاف اللهجات بين المواطنين السعوديين والمقيمين في المملكة.

يذكر أنه شارك في التمثيل بجانب العبدي كل من الفنانين السعوديين: عدنان المبارك ومحمد الجمعة وعبدالعزيز بوسهيل وجود اليامي ونغم اليامي ونور محمد، وآخرون.

وحسن العبدي هو ممثل وسيناريست سعودي، وهو أحد أبرز رواد المسرح بمدينة الأحساء السعودية، ومن المؤسسين لفرع الجمعية بالأحساء في المملكة قبل أكثر من 50 عاماً.