القاهرة 24


أمرت جهات التحقيق بشمال الجيزة في مصر بحبس متهم استولى على 250 مليون جنيه من أموال مواطنين، 4 أيام على ذمة التحقيقات.

كما أمرت جهات التحقيق بحجز زوجة المتهم المعروف إعلاميا باسم "مستريح كرداسة" وابنته، لحين ورود التحريات الأمنية في الواقعة، وبيان عما إذا كان لهم دور في قضية الاحتيال على المواطنين.

وكشفت جهات التحقيق أن "المتهم مر بضائقة مالية عام 2019 فاتجه إلى أحد أصدقائه وأوهمه باستثمار أمواله في العقارات مقابل أرباح شهرية، وبعدما تعثر شرع في النصب على آخر فرد من أمواله للأول، فعلم أهالي القرى بالأرباح التي ردت للضحيتين، فوضعوا أموالهم معه، واستمر نشاطه حتى أواخر 2021 وبعدما تعثر وهرب ومعه زوجته وأبناؤه الثلاثة".

وأوضحت أن "المتهم يعمل مقاولا ومقيم بكرداسة وبدأ في جمع الأموال من المواطنين منذ سنوات عدة، لاستثمارها في مجال تجارة العقارات والأراضي، مقابل حصولهم على أرباح شهرية كبيرة".

وأشارت التحقيقات إلى أن "المتهم جمع من ضحاياه ما يزيد عن ربع مليار جنيه من أهالي كرداسة، واختفى وأفراد أسرته عقب فشله في سداد الأرباح، فلجأ الضحايا لتقديم البلاغات ضده، وأفراد أسرته الهاربين بصحبته، وصدر ضده قرار ضبط وإحضار في القضية رقم 8059 جنح، لسنة 2020 بتهمة النصب".