تكثف أجهزة الأمن جهودها لكشف ملابسات الواقعة حيث تستمع لأقوال أسرة المذيعة وأصدقائها ومعارفها

تبحث أجهزة الأمن المصرية ملابسات اختفاء مذيعة متغيبة منذ أكثر من 20 يوما.

وتلقت مديرية أمن الجيزة بلاغًا يفيد بتغيب مذيعة تليفزيونية تعمل في إحدى الفضائيات الخاصة، تُدعى شيماء جمال، حيث كانت تقدم برنامجا بعنوان "المشاغبة" واختفت في ظروف غامضة منذ 20 يوما ولا يعلم أحد مكانها حتى الآن، وجميع هواتفها مغلقة.

وتكثف أجهزة الأمن جهودها لكشف ملابسات الواقعة حيث تستمع لأقوال أسرتها وأصدقائها ومعارفها، وتتتبع آخر اتصالات هاتفية لها لمعرفة خط سيرها.

من جهة أخرى، لا تزال الصفحة الشخصية الخاصة بالمذيعة على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك نشطة بتدوينات، ولم تتوقف طيلة تلك الفترة.

وكانت المذيعة المصرية قد أثارت جدلا في مصر قبل 5 سنوات بعد ظهورها على الهواء وهي تتعاطي الهيروين، وصدر قرار من المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام بإيقافها.

وقامت المذيعة وخلال إحدى حلقات برنامجها والتي كانت تتحدث فيها عن الإدمان باستخراج مادة بيضاء من كيس واستنشقتها على الهواء، مضيفةً أنها وعدت أحد المتصلين بأن تتعاطى هيروين على الهواء، وأنها تنفذ وعدها.

وقامت المذيعة بعد استنشاق المادة بإضافتها أيضا على قطعة كعك وتناولتها، لتقول بعد ذلك إن المشهد كله كان تمثيلياً، وإن المادة البيضاء هي كيس سكر مطحون، وليس هيروين

وعقب قرار إيقافها خرجت المذيعة لتعلن عودة بث برنامجها في موعده المعتاد، وأضافت أنها ستبث برنامجها على يوتيوب في حالة رضوخ إدارة القناة للضغوط وإيقاف البرنامج.