أكملت 31 سيدة سعودية تدريباتهن لقيادة قطارات فائقة السرعة في السعودية، بعد اجتيازهن المرحلة التدريبية الأولى ذات الطابع النظري، التي بدأت في شهر يناير الماضي.

المتدربات دخلن المرحلة الثانية التي ستستمر نحو 5 أشهر، وستحضر المتدربات داخل مقصورة القيادة بحضور سائقين محترفين في قيادة القطارات للتدريب العملي.

ويتوقع أن تبدأ المتدربات حتى نهاية شهر ديسمبر المقبل بقيادة القطارات بين المدن السعودية بمفردهن بعد اجتياز الاختبارات والتدريبات كافة.

واجتازت السعوديات العديد من التدريبات النظرية من ضمنها أنظمة المرور والسلامة ومخاطر العمل ومكافحة الحرائق والجوانب الفنية المتعلقة بالقطار والبنية التحتية.

وسيتم في مراحل مقبلة زيادة عدد السعوديين والسعوديات قائدي القطارات، حيث إنه يتوقع أن ينمو الطلب بشكلٍ كبيرٍ خلال السنوات القليلة المقبلة السفر عبر القطارات، خاصة في موسمَي الحج والعمرة.