أكدت الهيئة الوطنية الباكستانية لإدارة الكوارث السبت، وقوع 10 حالات وفاة جديدة مرتبطة بالفيضانات والأمطار الغزيرة في إقليم «بلوشستان» جنوب غرب البلاد ومدينة «كراتشي» جنوبي باكستان.

وأوضحت الهيئة في بيان، أن عدد ضحايا الفيضانات المفاجئة في «بلوشستان» ارتفع بمقدار ستة قتلى مما رفع العدد الإجمالي للوفيات المرتبطة بالأمطار في المقاطعة من مطلع يونيو الماضي إلى 188، وفق ما ذكرته «كونا».

وأضافت، أن استمرار هطول الأمطار الغزيرة في أجزاء من «بلوشستان» ترك مئات الأشخاص بلا مأوى في عدة مناطق بالمقاطعة.



وفي غضون ذلك لقي أربعة أشخاص مصرعهم في حوادث متعلقة بالأمطار في مدينة «كراتشي» جنوبي البلاد.

وقالت مسؤولة طبية بوزارة الداخلية الباكستانية لوسائل الإعلام، إن ثلاثة من الضحايا تعرضوا للصعق بالكهرباء، بينما غرق الرابع في نهر «لياري».

وفي هذه الأثناء أعلنت حكومة المقاطعة عن تضرر 145 قرية في الإقليم بسبب الفيضانات والأمطار الغزيرة.

ومن جانبه أعرب رئيس وزراء باكستان محمد شهباز شريف عن حزنه العميق، وأسفه للخسائر البشرية والمالية التي سببتها الفيضانات والأمطار الغزيرة التي ضربت البلاد في الفترة الأخيرة.

ووجه رئيس الوزراء سلطات إدارة الكوارث بالإسراع بعمليات الإنقاذ والإغاثة في المناطق المتضررة.