إرم نيوز


انتهت العلاقة بين النجم البرازيلي نيمار لاعب باريس سان جيرمان ومواطنته برونا بيانكاردي التي أعلنت ذلك عبر صفحاتها على المواقع الاجتماعية، فيما تشير الشائعات لخيانة النجم البرازيلي لصديقته.

وكتبت العارضة البرازيلية على ”إنستغرام“: ”لم نعد معا منذ فترة“، كما ردت على إنستغرام حيث يتابعها حوالي 1،5 مليون على عدة شائعات حول علاقتها بالنجم نيمار وكتبت: ”كنت دائما منخرطة في الأمور الخاصة بي، لكن لأنهم دائما ما يدخلون في النميمة، فإني أرغب أن أوضح هنا أنني لم أقم بعلاقة منذ فترة“.

وأضافت: ”لا تصدق كل ما يظهر هناك، أنا أحبه كثيرا وكذلك عائلته، من فضلك توقف عن إشراك اسمي شكرا لك“.

من جانبه، توقف النجم البرازيلي نيمار عن ارتداء خاتم الخطوبة، وفي 3 تموز / يوليو الماضي وخلال عشاء مع غابرييل ميدينا لم يكن يرتدي خاتم الخطوبة؛ وهو ما شكل إنذارا حول انقطاع العلاقة بينه وبين خطيبته برونا بيانكاردي.

وبحسب تقارير إعلامية، فقد اكتشفت خطيبة نيمار خيانته لها من خلال تواجده مع فتاة أثناء حفلة وقررت إنهاء الارتباط بينهما، حيث جمعت كل أغراضها وغادرت في الصباح الباكر.

ويمر النجم البرازيلي ببداية موسم جيد رفقة باريس سان جيرمان، حيث يعتبر أبرز لاعب حاليا في الفريق ويتصدر ترتيب هدافي الدوري الفرنسي بـ3 أهداف، وكان حاسما في الفوز بلقب كأس السوبر، حيث سجل هدفين في الفوز على نانت 4/0.