البعض حاول تحريف تصريحاته واستخدامها في أغراض أخرى


نخبة من أهم نجوم الوطن العربي والعالم اجتمعوا في حفل توزيع جوائز "جوي أووردز" الذي أقيم بالعاصمة السعودية الرياض قبل أيام، وشهد الإعلان عن الأبطال المتوجين والمكرمين.

لكن قصة خاصة صاحبت ظهور الفنان المصري أحمد عيد، الذي لم يكن معتادا ظهوره خلال السنوات الماضية في الأحداث الفنية والمهرجانات.

بعيد عن السينما منذ فترة


كما أنه بعيد عن السينما منذ 4 سنوات، ولا يظهر في الدراما بشكل متوال، رغم افتقاد الجمهور إليه وإلى نوعية الكوميديا التي يقدمها في أعماله.

لذلك كان لظهوره في "جوي أووردز" تفاعل كبير من قبل الجمهور، الأمر الذي ساهم فيه تصريح ذكره خلال تواجده بالحفل، لكن البعض حاول تحريفه واستخدامه في أغراض أخرى.

حيث عبر عن كونه متفاجئا لتوجيه الدعوة إليه من أجل حضور الحفل، خاصة أنه غير متواجد على الساحة منذ فترة، ولكنه أمر جميل أن يتذكره القائمون على الحفل.

توضيح

ذلك التصريح الذي استخدمه البعض في اتجاهات أخرى توحي بأن هناك تجاهلا من الوسط الفني للفنان المصري، لذلك قرر أن يرد ونشر توضيحا عبر صفحته الرسمية على "فيسبوك".

حيث أكد عيد أنه فوجئ بتصريح له أخذ من سياقه، حينما كان يتحدث بشكل ساخر، لذلك عليه التوضيح أنه لم يكن يقصد الشكوى أو الظهور بمظهر المظلومية.

تحريف كلامه

وأشار إلى أنه يتلقى الكثير من عروض العمل، لكنه يرفضها ويقبل فقط بالعروض التي يراها مناسبة له وتحترم جمهوره، خاصة أن العمل من عدمه لا يشكل فارقا بالنسبة إليه.

المهم بالنسبة له هو فعل ما هو مقنع له، لأن الأمور المادية لا تشغله ولا يحتاج إليها، لذلك هو لا يعرف السبب وراء تحريف كلامه كي يظهر بمظهر المشتكي والمظلوم.

وتطرق الفنان المصري إلى تعليق ذكره أحد الأشخاص عن ظهوره، وكونه أطلق لحيته وشاربه وعينه بها حزن، فرد عليه عيد بأن هذا "راكور" بسبب انشغاله بتصوير مسلسل جديد.