نفذ التحالف العربي في اليمن بقيادة السعودية، الخميس، عملية واسعة لأهداف عسكرية مشروعة بـ4 مناطق يمنية.

وبحسب التحالف فإن العملية العسكرية تأتي استجابة للتهديد الباليستي والطائرات المسيرة شملت أهدافا بمحافظات صنعاء وذمار وصعدة والجوف.

ولفت إلى أنه تم تدمير ورش ومخازن للصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة ومنظومات اتصالات.

وتابع: "استهدفنا منشأة سرية لخبراء الحرس الثوري الإيراني وحزب الله اللبناني متورطين بالهجمات العدائية".

رد سريع جاء بعد إعلان التحالف نجاح الدفاعات السعودية في اعتراض وتدمير مُسيرة حاولت استهداف مطار أبها الدولي.

وبحسب التحالف الذي تقوده السعودية فإن هذه العملية محاولة تصعيد عدائية وعبثية لاستهداف المدنيين بالمطارات المدنية والمدن الآهلة بالسكان.

وتعهد التحالف العربي باتخاذ الإجراءات العملياتية للتعامل مع مصادر الهجمات العدائية العابرة للحدود.

والإثنين، أعلن التحالف العربي بقيادة السعودية، اعتراض وتدمير طائرة مسيرة أطلقتها مليشيات الحوثي باتجاه مدينة خميس مشيط جنوب غربي المملكة.

يأتي هذا بعدما نجحت دفاعات التحالف العربي في اليمن، صباح الجمعة، في اعتراض وتدمير مسيرة مفخخة أطلقها الحوثيون باتجاه مدينة جازان.

وتستمر المليشيات الانقلابية في استهداف المدنيين بالسعودية عبر الصواريخ أو الطائرات المفخخة التي تتمكن قوات التحالف من اعتراضها وتدميرها.