يمكن العناية بالأظافر الخشنة والمتشققة بواسطة حمام زيت الزيتون أو زيت اللوز، حيث يعملان على منح الأظافر ملمسا ناعما كالحرير.

وقالت بوابة الجمال الألمانية "هاوت.دي"، إنه غالباً ما يتسبب الإجهاد الشديد للأظافر في جفافها؛ لذا ينبغي على مَن يستخدم الماء والمنظفات المنزلية كثيراً ارتداء قفازات، وإلا ستصبح الأظافر لينة بشكل زائد عن الحد وتفقد الطبقة الدهنية الواقية لها؛ ومن ثمّ يكون بإمكان مسببات المرض مثل الفطريات والبكتيريا النفاذ إلى الجسم بشكل أسهل.

وبالإضافة إلى ذلك، ينبغي عدم استخدام مزيلات طلاء الأظافر المحتوية على مذيبات؛ لأنها يمكن أن تتسبب في جفاف الأظافر أيضاً.

كما أوصت البوابة بألا يتم تقصير الأظافر بشكل دائري حتى مرقد الظفر، بل ينبغي تهذيبها فقط أو بردها، مؤكدة على ضرورة ألا يتم تقليم الجلد الموجود حول الأظافر على الإطلاق، ولكن ينبغي تحريكه بحذر إلى الخلف باستخدام أعواد قطنية.

ويُفضل إزالة الاتساخات الموجودة تحت حواف الأظافر باستخدام فرشاة أظافر ناعمة.

وبالإضافة إلى ذلك، يساعد اتباع نظام غذائي سليم في الحصول على أظافر صحية؛ حيث تحتوي بعض الأغذية، مثل المكسرات أو دقيق الشوفان أو صفار البيض أو كبد الحيوانات أو الفطر على فيتامين H، فضلاً عن أنها تعمل على تقوية الأظافر من الداخل.