أقدم البرازيلي نيمار دا سيلفا لاعب باريس سان جيرمان، على شراء كرة المباراة النهائية لبطولة كأس الأمم الإفريقية 2021، التي أقيمت بين السنغال ومصر 6 فبراير 2022 بالكاميرون.

وكان منتخب السنغال تغلب على نظيره المصري في هذه المباراة بركلات الترجيح، وحصد اللقب الأول في تاريخه لبطولة كأس الأمم الإفريقية.

ودفع نيمار 160 ألف يورو نظير شراء كرة النهائي الإفريقي، في مزاد علني نظمه لاعب باريس سان جيرمان السنغالي إدريسا غاي.

وأعُلن المزاد في حفل ضخم حضره عدد من لاعبي باريس سان جيرمان على رأسهم النجم الفرنسي كيليان مبابي.

ومن المقرر أن تخصص مبالغ المزاد لدعم الأطفال بقارة إفريقيا، من خلال تمويل جمعيات علاج سرطان الأطفال.