تحدث يورغن كلوب، مدرب ليفربول الإنجليزي، اليوم الجمعة، عما يشغله في لقاء نهائي دوري أبطال أوروبا أمام ريال مدريد الإسباني، مساء يوم غد السبت.

وفي بداية حديثه خلال مؤتمر صحفي في استاد فرنسا، زف كلوب نبأ سعيدا لجماهير ليفربول، بالقول إن ثنائي خط الوسط تياغو ألكانتارا وفابينيو في حالة بدنية جيدة وباتا جاهزين للمشاركة في نهائي أبطال أوروبا.

واستبدل تياغو بسبب مشكلة عضلية في الشوط الأول من المباراة الأخيرة في الدوري الإنجليزي الممتاز، يوم الأحد، أمام ولفرهامبتون واندرارز، ولم يلعب فابينيو منذ أن تعرض لإصابة في عضلات الفخذ الخلفية خلال الفوز 2-1 على أستون فيلا في 10 مايو.

وأبلغ كلوب الصحفيين: "يبدو الأمر جيدا لكل من تياغو وفابينيو.. فابينيو تدرب بشكل طبيعي، تدرب تياغو مع الفريق أمس وسوف يتدرب اليوم وبعد ذلك سننطلق من هناك. الحالة المزاجية جيدة جدا، أنا متحمس جدا لوجودنا هنا. بدأ يراودني الشعور بالمكان والملعب".

وتم فرش عشب جديد في استاد فرنسا الدولي في وقت سابق هذا الأسبوع وكان لدى كلوب بعض المخاوف.

وتم تجهيز الملعب على عجل لمباراة النهائي بعد تجريد سان بطرسبرغ من حق استضافة المباراة بعد العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا.

وقال كلوب: "عادة عندما يبدو الملعب جديدا، فهذه أخبار جيدة/ لكن ليس في هذه الحالة لأن العشب أصبح جديدا منذ أمس فقط.. ستكون لدينا حصة تدريب عادية وسنرى. لقد شاهدت الحكام في جلسات المران الخاصة بهم وبدا أن الكرة تتحرك بشكل طبيعي".

وأضاف: "اعتقد شخص ما أنها ستكون فكرة جيدة لتقديم أرضية جديدة في اليوم السابق للمباراة، لكن الفريقين سيلعبان في نفس الظروف".

ويعتقد كلوب أن ريال مدريد ستكون لديه أفضلية طفيفة بسبب خبرته الكبيرة بعد أن وصل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا للمرة الخامسة في تسعة مواسم.

وذكر: "إذا نظرتم إلى الطريقة التي عاد بها ريال مدريد في نتيجة المباريات الأخيرة سأقول إنهم مرشحون"، في إشارة إلى مواجهات ريال مدريد ضد باريس سان جرمان وتشيلسي ومانشستر سيتي في الجولات السابقة.

وتابع: "أريد أن نكون على نفس المستوى في هذا النوع من الأشياء.. أتمنى أن نلعب بشخصيتنا وطريقتنا في النهائي - إذا كنا في قمة مستوانا سيكون من الصعب هزيمتنا. شاغلي الرئيسي هو أن نلعب بطريقتنا ونثق في أنفسنا".