تسبب النرويجي إرلينغ هالاند لاعب مانشستر سيتي الجديد، في إشعال فتيل الغضب داخل صفوف منافسه ليفربول، بطريقة غير مباشرة.

وأكد غابرييل اغبونلاهور لاعب أستون فيلا السابق، أن ثنائي ليفربول محمد صلاح وساديو ماني لن يستمر مع الريدز، إلا حال حصوله على نفس راتب إرلينغ هالاند مع مانشستر سيتي.

وقال اغبونلاهور في تصريحات نقلها موقع "ليفربول إيكو": "صلاح وماني يسجلان كل موسم العديد من الأهداف، وعندما ينظر الثنائي إلى هالاند ويروا أنه يحصل على 400 ألف جنيه إسترليني أسبوعياً مع السيتي، سيرغبان بالطبع في الحصول نفس الراتب".



وعن احتمالية رحيل ماني عن صفوف ليفربول خلال الميركاتو الصيفي المقبل، قال اغبونلاهور: "رحيل ماني سيكلف ليفربول الكثير في الموسم المقبل، السيتي تعاقد مع هالاند، وليفربول يسمح برحيل ماني بدلاً من تدعيم صفوفه؟ هذا أمر سخيف".

وكان هالاند انتقل إلى صفوف مانشستر سيتي قادماً من بوروسيا دورتموند الألماني، في إطار سعي السيتيسينز لتدعيم الخط الهجومي، لمواصلة المنافسة على الألقاب خلال الموسم المقبل.

وتوج مانشستر سيتي بلقب الدوري الإنجليزي خلال الموسم المنقضي، بعدما تصدر جدول ترتيب المسابقة الإنجليزية، بفارق نقطة واحدة عن ليفربول صاحب الوصافة.