افتتح لويس سواريز، سجله التهديفي مع فريقه الجديد ناسيونال، ليساهم في انتصاره بثلاثية دون رد على رينتيستاس في الجولة الثانية من مرحلة إياب الدوري الأوروجواياني (كلاوسورا).

وجاء هدف سواريز ليختتم ثلاثية فريقه في المباراة التي أقيمت مساء الجمعة بالتوقيت المحلي، وذلك في الدقيقة 59 من عمر اللقاء الذي أهدر فيه لاعب برشلونة وأتلتيكو مدريد السابق ركلة جزاء في اللحظات الأخيرة.

وسجل سواريز بذلك هدفه الرسمي رقم 13 مع ناسيونال بعد 16 عاما وشهر و3 أيام من خوضه آخر مباراة له بالدوري المحلي، قبل أن ينتقل للاحتراف في أوروبا حيث بدأ مشواره في جرونينجن الهولندي عام 2006.

وخلال مسيرته في أوروبا لعب سواريز أيضا بقميص أياكس أمستردام الهولندي وليفربول الإنجليزي، وبرشلونة وأتلتيكو مدريد الإسبانيين.

وبفوزه حقق ناسيونال انتصاره الأول في البطولة التي يتصدرها بـ3 نقاط.