بدأ البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم مانشستر يونايتد، مواجهة ودية للشياطين الحُمر، غير معلن عنها ضد هاليفاكس الإنجليزي، ضمن الخطة التأهيلية للاعب بهدف استعادة لياقته كاملة استعدادًا للمشاركة في المباريات الرسمية أساسياً.

وكان إيرك تين هاغ المدير الفني لمانشستر يونايتد، لم يبدأ برونالدو أساسياً في لقاء برايتون بالجولة الأولى من الدوري الإنجليزي، حيث حل البرتغالي بديلاً في الشوط الثاني.

وبرر تين هاغ قراره، بأن رونالدو لم يصل بعد إلى الجاهزية البدنية المثالية، وبالتالي فإنه غير قادر حتى الآن على التواجد مع اليونايتد بالتشكيل الأساسي.

وجرت مواجهة اليوم الإثنين بين اليونايتد وهاليفاكس بحسب جريدة "ذا صن" الإنجليزية، في مقر الأول وهي المباراة التي لم يُعلن مانشستر يونايتد عن إقامتها من الأساس، وشهدت مشاركة رونالدو أساسياً.

ويرغب تين هاغ في زيادة المعدل البدني للاعبي مانشستر يونايتد خلال الفترة المقبلة، للعمل على تحسين نتائج الفريق الإنجليزي، الذي خسر من برايتون بهدفين مقابل هدف في الجولة الأولى من البطولة الإنجليزية.