وجه سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، رئيس الهيئة العامة للرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية إلى زيادة وتيرة العمل للانتهاء من تنفيذ مشروع تركيب أنظمة الطاقة الشمسية في المنشآت الرياضية.

وقال سموه إن استخدام الطاقة النظيفة في المنشآت الرياضية يحقق أهداف متعددة، فهو ينسجم مع التزام مملكة البحرين بالأهداف البيئية كما يمكن الهيئات الرياضة من توظيف الموارد بشكل أفضل لإدارة المنشآت بصورة أكثر نجاحاً وتأثيراً.

جاء ذلك لدى استقبال سموه المهندس كمال بن أحمد محمد رئيس هيئة الكهرباء والماء في مكتبه بقصر الوادي بحضور سمو الشيخ سلمان بن محمد آل خليفة نائب رئيس الهيئة العامة للرياضة والدكتور عبدالرحمن صادق عسكر الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للرياضة.

وخلال اللقاء، هنأ سموه سعادة المهندس كمال بن أحمد محمد على الثقة الملكية بتعيينه رئيساً لهيئة الكهرباء والماء، متمنياً له التوفيق والنجاح في أداء مهامه.

كما تم مناقشة سبل التعاون والتنسيق بين الهيئة العامة للرياضة وهيئة الكهرباء والماء وآليات تقديم الدعم الفني للبرامج والفعاليات الرياضية بما يتماشى مع رؤى وتطلعات الهيئة العامة للرياضة.