وليد عبدالله




خسر منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم لقاءه الودي الدولي أمام نظيره منتخب الرأس الأخضر بهدفين مقابل هدف، في المباراة التي جمعت الفريقين امس على ملعب استاد البحرين الوطني، ضمن التحضيرات التي يجريها الاحمر في تجمع شهر سبتمبر بحسب البرنامج الاعدادي استعدادا للاستحقاقات القادمة.

تقدم المنتخب الضيف بهدف عبر النيران الصديقة عن طريق محمد الرميحي في الدقيقة ١١، وعادل النتيجة لصالح منتخبنا اللاعب علي حرم في الدقيقة ٢٩ من ركلة جزاء، وسجل منتخب الرأس الاخضر الهدف الثاني بواسطة لاعبه ريان مينديز في الدقيقة ٥٥.

وقد اكمل الاحمر اللقاء وتحديدا في الدقائق الاخيرة ب٩ لاعبين بعد طرد المدافع حمد شمسان في الدقيقة ٨٠ بعد حصوله على الانذار الثاني، وإصابة كميل الأسود في الدقيقة ٨٨.

وتنتظر منتخبنا الكروي ودية ثانية خلال تجمعه الحالي امام منتخب بنما يوم الثلثاء المقبل.

وبالعودة الى اللقا، دخل منتخبنا المباراة بتشكيلة ضمت في حراسة المرمى عمار محمد، في خط الدفاع حمد شمسان، وليد الحيام، راشد الحوطي وسيد رضا عيسى، وفي الوسط جاسم خليف، علي حرم، عبدالوهاب المالود، علي مدن ومهدي حميدان وفي خط المقدمة محمد سعد الرميحي.

في الشوط الاول لم يظهر الاحمر بالمستوى الفني المأمول، خصوصا في نصف ساعة الاولى، التي سيطر على مجرياتها منتخب الرأس الأخضر، ونجح في التقدم خلال ربع ساعة الاولى وتحديدا في الدقيقة ١١ والتي شهدت احرازه الهدف الاول، بعد محاولات عديدة من خلال الانتشار السليم والتقدم وصناعة الفرص عبر التوغل داخل منطقة العمليات والكرات العرضية، والذي قابله غياب واضح من جانب لاعبي منتخبنا بسبب غياب التركيز.

وبعد هدف التقدم، وصل المنتخب الضيف افضليته، مع تحسن في اداء منتخبنا الذي حاول الدخول الى اجواء اللقاء، حيث حصل الاحمر على اولى الفرص في الدقيقة ١٩ بعد هجمة منظمة وصلت للاعب مهدي حميدان الذي سدد الكرة من داخل المنطقة الا ان الحارس نجح في تحويلها الى ركلة ركنية

وتحصل منتخبنا الوطني على ركلة جزاء في الدقيقة ٢٩ نفذها بنجاح علي حرم ليمنح هدف التعادل لصالح الاحمر في هذا الشوط، الذي انتهى على هذه النتيجة.

وفي الشوط الثاني، دخل الضيوف بقوة ونجحوا من إضافة الهدف الثاني من خلال هجمة سريعة توغل فيها اللاعب ريان مينديز داخل المنطقة وسدد كرة قوية عجز الحارس عمار محمد عن صدها لتعانق الكرة الشباك في الدقيقة ٥٥.

واستمرت افضلية منتخب الرأس الاخضر وسط غياب تام من جانب منتخبنا، والذي دفع المدرب يوزا الى اجراء ٤ تبديلات بإشراك محمد مرهون، جاسم الشيخ، كميل الأسود وعبدالله يوسف لتنشيط الجانب الهجومي. حيث نشط المنتخب وحصل على بعض المحاولات، الكرة التي ارسلها كميل الاسود ونجح الحارس في ابعادها في الدقيقة ٧٠، وتسديدة عبدالله يوسف وابطل مفعولها الحارس في الدقيقة ٧٦.

وشهدت الدقيقة ٨٠ طرد لاعب منتخبنا حمد شمسان بعد حصوله على الانذار الثاني، ليكمل المنتخب ناقصا ب١٠ لاعبا، فيما شهدت الدقيقة ٨٨ خروج اللاعب كميل الاسود بسبب الاصابة، الا انه ومع استنفاذ التبديلات اضطر الاحمر لاكمال ما تبقى من دقائق اللقاء ناقصا ب٩ لاعبين.

واستمر تقدم المنتخب الضيف حتى صافرة النهاية التي اعلنت بفوزه بهذا اللقاء الودي الدولي.