دخل البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم مانشستر يونايتد العائد، تاريخ الدوري الإنجليزي الممتاز، قبل أن يبدأ مشواره مجددا مع الفريق.

رونالدو كان أثار ضجة كبيرة في الأيام الماضية بعودته رسميا إلى صفوف مانشستر يونايتد بعد رحيله عنه منذ 12 عاما.

وبحسب شبكة "فوكس سبورتس" الأمريكية، نقلا عن موقع "LovetheSales.com"، فإن مبيعات قميص كريستيانو رونالدو الشهير "الرقم 7" والذي سيحمله مجددا مع مانشستر يونايتد حطم الرقم القياسي في الدوري الإنجليزي الممتاز، وذلك خلال 12 ساعة فقط بعد بدء بيعه في المتاجر الرسمية.

ودفع مشجعو مانشستر يونايت 32.5 مليون جنيه إسترليني لشراء قمصان مانشستر يونايتد التي تحمل رقم 7 الخاص برونالدو، وهو رقم قياسي في تاريخ البريميرليج، حيث لم يسبق أن تم بيع قمصان أحد الأندية بهذا المبلغ الضخم في ظرف 12 ساعة فقط.

وتبلغ تكلفة القميص الواحد الخاص برونالدو بين 80 جنيهًا إسترلينيًا إلى 110 جنيهات إسترلينية، وهذا يعني أنه تم بيع ما بين 295.5 ألف و406.2 ألف قميصًا في تلك الفترة.

ومن ثم، فإن هذا الرقم المذهل في المبيعان، جعل قميص رونالدو الأكثر مبيعًا لأي لاعب في الدوري الإنجليزي الممتاز خلال فترة زمنية قليلة، متجاوزًا ما وصل إليه قميص جاك جريليش نجم مانشستر سيتي.

المثير أن نسبة أرباح مانشستر يونايتد من مبيعات القمصان لن تتجاوز 10%، بحسب العقد الموقع بين النادي الإنجليزي وشركة "أديداس" الألمانية للملابس الرياضية، والراعية لقمصان اليونايتد.

ولكن، إذا وصل مبلغ متوسط بيع القميص الواحد لـ​​90 جنيها إسترلينيا، فهذا يعني أنه تم بيع حوالي 360 ألف قميص، وبالتالي، إذا ربح يونايتد 5 جنيهات عن كل قميص، فإن ذلك يعني دخول 1.8 مليون جنيه إلى خزينته.

وبالتالي، فإن ذلك لن يجعل النادي يقترب ولو بشكل بسيط من تعويض المبلغ الذي دفعه ليوفنتوس لاستعادة الدون البرتغالي، والبالغ 12.8 مليون جنيه إسترليني، وذلك من خلال مبيعات القمصان فقط.

تجدر الإشارة إلى أن موقع "LovetheSales.com" يتتبع بيانات المبيعات لأكثر من 1000 متجر بنظام التجزئة عبر الإنترنت في بريطانيا.