نوفوستي


منعت موسكو، ردا على قرار لندن بإدراج كامل تكوين مجلس الاتحاد الروسي تقريبا على قائمة العقوبات، 154 عضوا في مجلس اللوردات بالبرلمان البريطاني من دخول البلاد.

وجاء في بيان نشر على الموقع الإلكتروني لوزارة الخارجية الروسية، أنه "ردا على القرار الذي اتخذته الحكومة البريطانية في مارس الماضي، بأن تدرج في قائمة العقوبات تقريبا كامل تشكيل المجلس الاتحادي للجمعية الفيدرالية لروسيا الاتحادية، وعلى أساس المعاملة بالمثل، يتم فرض قيود شخصية على 154 عضوا في مجلس اللوردات بالبرلمان البريطاني".

وأضاف: "هؤلاء الأشخاص، الممنوعون الآن من دخول بلادنا، قدموا مساهمة مباشرة في تطوير إجراءات العقوبات المناهضة لروسيا في لندن والتي تهدف إلى تهيئة الظروف لعزلة روسيا السياسية وتدمير اقتصادها، واستخدموا سلطتهم في إثارة الهستيريا المعادية لروسيا في المملكة المتحدة".

ونص البيان على أن "العمل على توسيع قائمة الحظر الروسية سيستمر".

وأعلنت وزارة الخارجية الروسية، في أبريل الماضي، فرض عقوبات شخصية على 287 عضوا في مجلس العموم بالبرلمان البريطاني.