أفادت وسائل إعلام أميركية بسقوط 5 قتلى على الأقل وإصابة 16 شخصا بإطلاق نار خلال عرض بمناسبة ذكرى الرابع من يوليو في إحدى ضواحي شيكاغو.

من جهتها، تعاملت الشرطة مع الواقعة خلال استعراض احتفالي بمناسبة ذكرى يوم الاستقلال في إحدى ضواحي المدينة، وسط أنباء عن إطلاق نار، حسب ما أفادت السلطات اليوم الاثنين.

وذكرت صحيفة "شيكاغو صن- تايمز" أن الاستعراض بدأ عند الساعة العاشرة صباحا تقريبا، لكنه توقف فجأة بعد عشر دقائق إثر إطلاق نار.

هربوا تلطخهم الدماء

وفر المئات من المحتفلين- بعضهم كانت تلطخه الدماء- من الموقع، تاركين وراءهم أغراضهم وأمتعتهم. وشاهد مراسل صحيفة "صن تايمز" ثلاث جثث ملطخة بالدماء مغطاة.

بدورها، حذرت الشرطة المواطنين قائلة "ليتفرق الجميع رجاء، الموقع هنا ليس آمنا".

خلال عرض يوم الاستقلال

وأشار مكتب قائد شرطة مقاطعة ليك عبر تويتر إلى أنها - شرطة مقاطعة ليك - تساعد شرطة هايلاند بارك "في واقعة إطلاق النار في منطقة مسار استعراض يوم الاستقلال".

وقال مسؤولو المدينة عبر تويتر إن "الشرطة تستجيب لواقعة في هايلاند بارك بوسط المدينة.. تم إلغاء مهرجان الرابع (من يوليو تموز).. من فضلكم تجنبوا (متنزه) هايلاند بارك بوسط المدينة.. سوف يتم الإعلان عن مزيد من المعلومات لدى توافرها".

يشار إلى أن الولايات المتحدة تشهد بشكل متكرر حوادث عنف وإطلاق نار في المدارس والحانات والشوارع تسفر عن عشرات القتلى الأبرياء. وارتفعت وتيرة حوادث إطلاق النار هذا العام بشكل ملحوظ.