أعلن الجيش التايواني أن 68 طائرة صينية مقاتلة و13 سفينة حربية عبرت "الخط الأوسط" الواقع على طول مضيق تايوان خلال المناورات العسكرية، التي أجرتها قوات بكين، الجمعة.

وقالت الوزارة في بيان "ندين الجيش الشيوعي لعبوره المتعمّد الخط الأوسط للمضيق، وقيامه بمضايقات في البحر والجو في محيط تايوان".

ما قصة الخط الأوسط؟

ويمثّل الخط الأوسط حدودا غير رسمية، لكن يتم الالتزام بها إلى حد كبير، وتمتد على طول منتصف المضيق الفاصل بين تايوان والصين.

حدد هذا الخط خلال الحرب الباردة كوسيلة لمحاولة الفصل بين الجانبين المتخاصمين وتقليل مخاطر اندلاع اشتباكات.

يفصل الجيشين

فيما لم يرسخ أي اتفاق أو معاهدة وضع الخط الأوسط، لكن ساهم على مدى عقود في الفصل بين جيشي تايوان والصين.

ففي أوقات التوتر، كانت الصين ترسل بشكل دوري سفنا حربية أو طائرات عبر الخط الأوسط، ما أثار احتجاجات من الجانب التايواني.

أكثر استفزازا

لكن عبور الخط الأوسط كان عمومًا أقل شيوعًا من عمليات التوغل في منطقة تحديد الدفاع الجوي وكان يُنظر إليها على أنها أكثر استفزازًا.

يشار إلى أن زيارة نانسي بيلوسي التي أججت التوتر في هذه المنطقة هي أول زيارة يقوم بها رئيس مجلس النواب الأميركي إلى تايوان منذ عام 1997، مما يجعلها أعلى مسؤول أميركي يزور الجزيرة منذ 25 عاما.