Philenews + Cyprus Mail


أفادت وسائل إعلام قبرصية بأن سلطات البلاد ترجح وجود دواع إرهابية لدى مواطن أذربيجاني موقوف على خلفية قضية المخطط المزعوم لاغتيال رجال أعمال إسرائيليين في الجزيرة.

وذكر موقع Philenews القبرصي أمس الخميس أن الشرطة تدرس كافة الفرضيات، لكنها ترى في "فرضية الإرهاب" السيناريو الأكثر احتمالية.

وأوضح الموقع أن السلطات القبرصية وصلت إلى أدلة تؤكد أن الموقوف البالغ من العمر 38 عاما كان يخطط لشن هجوم على مواطن إسرائيلي في يوم محدد خلال عيد إسلامي بهدف "بعث رسالة"، ولفت الموقع إلى أن الشرطة تواصل دراسة الوقائع قبل أن تعلن رسميا عن استنتاجاتها.

وأكد الموقع أن الشرطة، ضمن إطار التحقيق في القضية، اعتقلت مشتبها فيه ثانيا، وهو باكستاني في سن 27 عاما يقيم في مدينة بافوس القبرصية ويعمل في مجال توصيل الطعام، وذلك بعد الكشف عن صلة بينه والأذربيجاني المتهم خلال فحص هاتف الأخير.

وحسب بيانات الموقع، قرر القضاء حبس هذا الباكستاني لثمانية أيام، وسهل هذا الاعتقال إلى حد ما التحقيق.

وأوضح الموقع أن المحققين عثروا لدى الأذربيجاني الموقوف على زي موصل الطعام، ومن المرجح أن الباكستاني المذكور سلمه إلى المتهم الأذربيجاني.

واعتقل الأذربيجاني في أواخر سبتمبر بعد أن دخل أراضي جمهورية قبرص المعترف بها دوليا قادما من الشطر التركي من الجزيرة، وكان بحوزته مسدس مزود بكاتم صوت.

وأفادت تقارير أولية بأن الموقوف كان ينوي اغتيال رجل أعمال إسرائيلي مقيم في قبرص.

وتصر حكومة إسرائيل على أن الحديث يدور عن مخطط أوسع مدعوم من إيران يستهدف اغتيال رجال أعمال إسرائيليين في الجزيرة، ونفت سفارة طهران في نيقوسيا نفيا قاطعا هذه الادعاءات.

وكشفت التحقيقات أن الأذربيجاني المشتبه فيه وصل إلى قبرص قبل ثلاثة أسابيع عبر مطار لارنكا الدولي قادما من روسيا، وقام بزيارات يومية تقريبا إلى الشطر الشمالي من الجزيرة.