نيوزويك + RT


وقال المسؤول الأمريكي الذي طلب عدم الكشف عن اسمه للوكالة اليوم الأربعاء إن الحادث وقع في خليج عمان الأسبوع الماضي، مفندا ادعاءات الحرس الثوري الإيراني بأن الناقلة المحتجزة استخدمت من قبل الجيش الأمريكي في محاولته مصادرة شحنة ناقلة نفطية أخرى إيرانية.

وشدد المسؤول على أن دور القوات الأمريكية في الحادث اقتصر على المتابعة فقط، مشيرا إلى أن العسكريين الأمريكيين بادروا إلى متابعة الوضع بعد رصدهم 10 قوارب سريعة إيرانية ومروحية في موقع الحادث.

وذكر المسؤول أن الجانب الأمريكي لم يكشف عن تفاصيل الحادث فورا بسبب "عدد من المسائل الحساسة"، متهما إيران بمحاولة استغلال ما حصل ضد الولايات المتحدة.

ويأتي ذلك بعد إعلان الحرس الثوري في وقت سابق من اليوم أن حادثة احتجاز الناقلة حصلت قبل تسعة أيام، بعد أن استخدمتها قوات للجيش الأمريكي لمصادرة شحنة ناقلة نفطية أخرى إيرانية.

ووفقا لبيان الحرس الثوري، فشلت القوات الأمريكية في منع اقتياد هذه الناقلة إلى المياه الإقليمية الإيرانية، مشيرا إلى أن السفينة دخلت مياه إيران في 25 أكتوبر.

وزعم الصحفي الإيراني حسین دلیریان، وهو يعد مقربا من جهات عسكرية في البلاد، على حسابه في "تويتر"، أن الناقلة المحتجزة تابعة للسعودية.