أكدت وزارة الدفاع البريطانية إرسالها عسكريين إلى حدود بولندا مع بيلاروس بطلب من وارسو، على خلفية أزمة المهاجرين المتصاعدة هناك.

وذكرت الوزارة في تغريدة نشرتها اليوم الجمعة على حسابها في "تويتر" أن فريقا صغيرا من العسكريين البريطانيين انتشر، بموجب اتفاق مبرم مع الحكومة البولندية، بغية دراسة إمكانية "تقديم الدعم الهندسي للتعامل مع الوضع الحالي عند حدود بيلاروس".

ويأتي ذلك بعد تأكيد وزير الدفاع البولندي، ماريوش بلاشزاك، عبر "تويتر" اليوم أن عسكريين من قوات الهندسة البريطانية ستتعامل مع الجيش البولندي في تثبيت السياج عند الحدود مع بيلاروس.

ونشرت بولندا آلاف العسكريين عند الحدود لمنع آلاف المهاجرين الراغبين في دخول الاتحاد الأوروبي والذين جاؤوا غالبا من بلدان الشرق الأوسط من اجتياز الحدود، وسط تبادل الاتحاد الأوروبي ومينسك اتهامات بافتعال أزمة الهجرة.