دبي - (العربية نت): أعلن وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي، أنور قرقاش، ترحيب الإمارات بالجهود التي يقودها المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن غريفيث، في إقناع الحوثيين بتسليم مدينة الحديدة إلى الحكومة اليمنية، ملمّحاً إلى أنباء جيدة من صنعاء.

وقال في سلسلة تغريدات على حسابه الخاص بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، إن "الإمارات والتحالف يقدرون التصميم الدؤوب لمبعوث الأمم المتحدة لإقناع الحوثيين بإلقاء أسلحتهم والدخول في مناقشات سياسية ذات مغزى"، مؤكداً على "تشجيع جهود المبعوث الأممي لتسهيل تسليم آمن للحديدة إلى الحكومة الشرعية".

وأضاف أن "أهالي الحديدة يرغبون في أن يتحرروا"، مشيراً إلى أن "التحالف سيستمر في تجهيزاته العسكرية والإنسانية لتحقيق ذلك الهدف الملح".

يأتي ذلك فيما ذكرت مصادر سياسية أن "ميليشيات الحوثي تسلمت مقترحات من المبعوث الأممي غريفيث بشأن الانسحاب من ميناء ومدينة الحديدة، والبدء في مفاوضات مباشرة لتشكيل حكومة بمشاركة الحوثيين، وأن الميليشيات طلبت مهلة إلى الأحد لدراستها".

وتزامن ذلك مع تصريحات وانتقادات من قيادات حوثية حذرت غريفيث من عدم ممارسة مهمة سلفه ولد الشيخ أحمد كي لا يفشل في مهمته.