بيروت - بديع قرحاني، وكالات

برعاية سفير دولة الإمارات العربية المتحدة في لبنان د. حمد سعيد الشامسي تم توقيع اتفاقيتيّ تعاون بشأن تنفيذ برنامج "كفالة الأيتام" في الجمهورية اللبنانية بين "ملحقية الشؤون الإنسانية والتنموية" وصندوق الزكاة في لبنان التابع لدار الفتوى ممثلاً بالمدير العام الشيخ زهير كبي وذلك بهبة من "الهلال الأحمر الاماراتي" و"جمعية الشارقة الخيرية".

ويأتي البرنامج استكمالاً لدور الامارات في كفالة الأيتام ورعايتهم في لبنان سواء من اللبنانيين أو السوريين أو الفلسطينيين تكريساً لرؤيتها الانسانية القائمة على توفير أفضل مقومات الحياة وتقديم يد العون والمساعدة. ويتكفل "الهلال الأحمر الإماراتي" بنحو 200 يتيم في المرحلة الاولى فيما ستتكفل "جمعية الشارقة الخيرية" بـ1401 أيتام.

وبعد التوقيع، قال السفير الشامسي "الهدف من توقيع الاتفاقية تقديم الرعاية والاهتمام بالأيتام والوقوف إلى جانبهم على كافة المستويات والصعد ومتابعة أحوالهم وأوضاعهم الصحية والاجتماعية والنفسية". وأوضح أن "الجهات الاماراتية المانحة لم تبخل يوماً بتوفير المساعدة والعطاء تمسكاً برؤية القائد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيب الله ثراه"، والسير على نهج القيادة الاماراتية التي تسهم في رسم معالم الخير وزرع الحب في النفوس والاستثمار في الانسان".

وختم حديثه قائلا "وجودنا في لبنان انمائي، انساني وخيري نكرسه من خلال نشاطاتنا اليومية وحملاتنا الموسمية ومشاريعنا التي جابت مختلف المناطق اللبنانية وذلك دعماً للبنان قيادة وحكومة وشعباً إيماناً بالعلاقات الثنائية التي تجمع بين البلديْن".

بدوره، وجه المدير العام لصندوق الزكاة الشيخ زهير كبي تحية اجلال ومحبة لدولة الامارات العربية المتحدة على مبادراتها الانسانية وسعيها الدائم لترسيخ الأمن الاجتماعي للشرائح المحتاجة لاسيما الايتام منهم، معتبراً أن الامارات رائدة في العمل الخيري وهي تقدم نموذجاً حضارياً لمساعدة الانسان. وشكرالامارات وحاكمها ومؤسساتها وشعبها الطيب المعطاء على كرم تواصلهم الإنساني الذي يثبت مرة جديدة حب الخير المتأصل في نفوسهم الزكية.