أحمد خالد

وافقت لجنة الخدمات بمجلس النواب بخصوص الاقتراح برغبة بشأن إنشاء وحدة متخصصة في مستشفى السلمانية الطبي لعلاج حالات العقم و طفل الأنابيب، لتحقيق المصلحة العامة كالتكلفة العالية التي يتكبدها المواطنون جراء السفر للخارج للعلاج من حالات العقم، والسعي لمواكبة الدول المتقدمة في توفير علاج حالات العقم ومجانية العلاج للمواطنين.

وردت وزارة الصحة أنه يتم تحويل مرضى تأخر الحمل والعقم الى عيادات متخصصة في مركز السلمانية الطبي بقسم النسائية والتوليد، حيث يستقبل المركز قرابة (700 - 900) مريضة سنوية، وهذا يمثل قرابة (11%) من إجمالي المرضى المراجعات لعيادة النسائية و(3%) من إجمالي المرضى المراجعات لعيادة الحوامل والنسائية.

وبيّنت أنه يقدر عدد الحالات التي تحتاج إلى علاج باستخدام تنقية أطفال الأنابيب ( IVF) والتلقيح الصناعي (IUI) ب 157 حالة سنوياً وبنسبة (17%) من إجمالي حالات المراجعات لعيادات العقم.

وبيّنت أنها تقدم خدمات التقييم الإلينيكي لحالات تأخر الحمل، فضلاً عن التقييم المخبري لحالات تأخر الحمل لدى الزوجين، وتقييم حالات سقوط الحمل المتكرر، وغيرها من الخدمات.

وأشارت إلى أنه لا يجرى في القسم عمليات الإخصاب خارج الرحم (أطفال الانابيب) أو الحقن المجهري لعدم وجود التجهيزات حالياً، مشيرة إلى أن تكلفة علاج مريض واحد في الدورة الواحدة (شهرياً) تبلغ 1800 دينار وعادة يخضع المريض الى عدة دورات شهرية حتى يتم الحمل.

وقالت إن المستشفى العسكري يوفر في الطب الخاص خدمات أطفال الأنابيب من خلال مركز بنون ومن الممكن شراء هذه الخدمة من المركز حسب الضوابط المتبعة في هذا المركز، والوزارة حالياً الان في طور دراسة ومناقشة المعنيين لشراء هذه الخدمة وتوفيرها للمحتاجين في مملكة البحرين.