حسن عبدالنبي

كشف رئيس مجلس إدارة شركة ألمنيوم البحرين "ألبا" الشيخ دعيج بن سلمان آل خليفة أنه تم إنجاز نحو 58% من أعمال مشروع توسعة خط الصهر الساس.

وأشار في تصريحات على هامش تدشين حملة السلامة، إلى أن هناك تقدماً كبيراً في مشروع توسعة خط الصهر الخط السادس" وأن الشركة ملتزمة بإكمال المشروع في الوقت المحدد بأعلى مستويات السلامة، مع تسارع وتيرة الأعمال الإنشائية المختلفة في الموقع خلال العام الجاري

وأكد الشيخ دعيج أن خط الصهر السادس الجديد سيكون جاهزاً في الموعد المقرر مسبقاً في 1 يناير 2019 وأن العمل يسير وفق ما هو مخطط.

بدوره استعرض الرئيس التنفيذي للشركة تيم موري، أهداف حملة السلامة " Selfie Saffy" التي تهدف من خلاله الشركة لمشاركة جميع الموظفين في الحملة التوعية التي ستقام خلال صيف هذا العام، بحضور أعضاء من مجلس الإدارة وممثلين من وزارة الداخلية ووزارة العمل وموظفي ومسؤولي الشركة، لحملة هذا العام

وقال الرئيس التنفيذي لشركة ألمنيوم البحرين "ألبا": "إنه مع وجود آلالاف العمال من موظفي الشركة وشركات المقاولات في ظل الظروف الجوية الحارة فإن ذلك يضع تحدي صعب أمام الشركة للمحافظة على سجلها للسلامة، وأكد موراي أن الشركة تجاوزت الحادث الأخير الذي أدى إلى تعطل الإنتاج".

وأضاف "أن نجاح أي حملة للسلامة لا يتأتى إلا بمشاركة جميع الموظفين في الشركة وأن استخدام فكرة التواصل الاجتماعي في حملة هذا العام يشير إلى أن الموظف قد ينظر لنفسه في المرآه كما يقوم بتصوير نفسه في وسائل التواصل الاجتماعي "سلفي"، أي نجاح أي خطة يجب أن يكون بانعكاس صورة الشخص ودوره في جهود تقوم بها الشركة في إطار جهودها لتعزيز السلامة".

وتماشيًا مع توقعات الرئيس التنفيذي للشركة المرصودة لعام 2018، أطلقت شركة ألمنيوم البحرين حملة السلامة الرئيسة لعام 2018 بعنوان "سيلفي السلامة".

وأطلقت الشركة حملة السلامة الرئيسة لعام 2018 بعنوان "سيلفي السلامة" الأحد، بحضور ضيفي الشرف رئيس مجلس إدارة الشركة الشيخ دعيج بن سلمان بن دعيج آل خليفة والرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم عبدالله كلبان.

كما حضر مسؤولون من وزارة الداخلية ووزارة العمل والتنمية الاجتماعية، ودبلوماسيين من سفارتي ألمانيا وسويسرا بالمملكة، إضافة إلى ممثلين عن شركات التحويلية البحرينية وكبار الموردين لشركة ألبا.

وشهد الحفل حضور عضو مجلس إدارة "ألبا" د.محمد كمشكي، الإدارة التنفيذية للشركة وعلى رأسهم الرئيس التنفيذي تيم موري، وعدد من المديرين ومديري الأقسام والموظفين من مختلف دوائر الشركة.

وقال الشيخ دعيج آل خليفة: "السلامة ليست مجرد متطلب من متطلبات العمل بل أصبحت نمط حياة في الشركة. وفي حين أن جميع حملات السلامة لدينا تتميز بموضوع مختلف ومميز، إلا أن جميعاً تشترك في رسالة واحدة - السلامة أولاً في جميع الأوقات".

وقدم الشيخ دعيج الشكر إلى الإدارة التنفيذية في "ألبا"، على الجهود الدؤوبة الرامية إلى خلق بيئة عمل للموظفين تتميز بأقصى درجات الوعي بالسلامة ومتطلباتها".