شارك وفد بحريني ضم ممثلين من مبادرة "ستارت أب بحرين" ومجلس التنمية الاقتصادية، وصندوق العمل "تمكين"، ووزارة الصناعة والتجارة والسياحة، ومسرعات الأعمال "برينك" و "سي 5" بالإضافة إلى "ذي نيست" في أعمال قمة "رايز هونغ كونغ" Rise Hong Kong التي تعتبر إحدى أبرز وأكبر مؤتمرات ريادة الأعمال والشركات الناشئة في آسيا والتي تحتضنها هونغ كونغ في الفترة ما بين 9 وحتى 12 يوليو 2018.

وسعى الوفد البحريني إلى استعراض تجربة البحرين في توفير بيئة داعمة ومتطورة لتمكين الشركات الناشئة والنهوض بدورها في تحقيق النمو الاقتصادي، حيث قامت مبادرة "ستارت أب بحرين" بالتعاون مع "تمكين" بتوفير الرعاية لهذه الفعالية، إلى جانب تكريس جناح خاص ليسلط الضوء على البيئة الداعمة للشركات الناشئة في المملكة.

وشارك في المؤتمر أكثر من 350 متحدثاً من أكبر الشركات العالمية من بينها مايكروسوفت وأمازون إلى جانب الشركات الناشئة ورواد الأعمال من مختلف أنحاء العالم الذين استعرضوا خبراتهم وتجاربهم الرائدة في هذا المجال. وحضر أعمال المؤتمر حوالي 15 ألف مشارك من المهتمين بالشركات الناشئة وريادة الأعمال من أكثر من 100 دولة.

وقال المدير التنفيذي لتطوير الأعمال، تقنية المعلومات والاتصالات، في مجلس التنمية الاقتصادية جون كيلمارتين: "تشكل لنا القمة منصة مهمة للترويج لما تحظى به البحرين من تجربة رائدة لبيئة داعمة للشركات الناشئة حققت في وقت قصير تطوراً ملفتاً في دعم واستقطاب المزيد من الشركات الناشئة على مستوى المنطقة".

وقامت مبادرة "ستارت أب بحرين" بالتعاون مع صندوق العمل "تمكين" بدور محوري في استعراض قصص نجاح الشركات الناشئة في المملكة من خلال دعم ورعاية مشاركة 5 من رواد الأعمال البحرينيين وذلك لتطوير أعمالهم، كما شارك الوفد في فعاليتين إحداهما لمسرعة الأعمال "برينك" والفعالية الأخرى لمنصة "ميتا" التي تنظمها مسرعة الأعمال "نيست" التي تتخذ من هونغ كونغ مقراً لها.

فيما أكد الرئيس التنفيذي للعمليات في "تمكين" قصي العريض، أهمية دعم مشاركة رواد الأعمال البحرينيين الذين يمثلون الشركات الناشئة البحرينية ضمن الوفد البحريني المشارك في هذه القمة، حيث يعد حضور مثل هذه المحافل الدولية المهمة، فرصة قيمة لعرض تجربة مملكة البحرين الفريدة في مجال ريادة الأعمال، وفتح آفاق تبادل الخبرات الواسعة والاطلاع على أفضل الممارسات الدولية.

وأوضح أن "تمكين" حرصت على دعم مشاركة 5 من الشركات الناشئة في هذا اللقاء الدولي، والذين تم اختيارهم وفق معايير محددة على يد لجنة خارجية من المختصين في مجال تقنية المعلومات والاتصالات، وهو المجال الذي تركز عليه أعمال هذه القمة.

ومن المقرر أن يشارك رواد الأعمال البحرينيون في مسابقة تتضمن عرض فكرة مشروعهم التجاري والتنافس مع رواد أعمال مشاركين من مختلف دول العالم.

وتضم مبادرة "ستارت أب بحرين" الشركات الناشئة والشركاء والمستثمرين والحاضنات إلى جانب المؤسسات التعليمية، بالإضافة إلى مساهمة القطاع العام في المملكة في سبيل ترويج ثقافة ريادة الأعمال والشركات الناشئة في كل قطاع ومرحلة في البحرين.