عقد محمد المطوع وزير شؤون مجلس الوزراء اجتماعا الجمعة في مقر الأمم المتحدة مع إريك أولسن المسؤول الأممي عن تقديم التقارير الوطنية على هامش تحضيرات البحرين للمشاركة في المنتدى السياسي رفيع المستوى المعني بالتنمية المستدامة التابع للمجلس الاقتصادي والاجتماعي للأمم المتحدة.

وجرى خلال الاجتماع بحث سبل تعزيز آفاق التعاون المشترك بين مملكة البحرين ومنظمة الأمم المتحدة ووكالاتها المتخصصة.

وأكد المطوع حرص البحرين على توسيع مجالات التعاون مع منظمة الأمم المتحدة ووكالاتها وبرامجها المتخصصة.

كما أكد استعداد البحرين لتقديم التقرير الوطني الطوعي الأول والذي يتضمن استعراضا لما أنجزته المملكة في مجال التنمية المستدامة، وجهودها لمواءمة ودمج أهداف التنمية المستدامة في برنامج عمل الحكومة.

من جانبه أشاد إريك أولسن، بالتعاون القائم بين منظمة الأمم المتحدة ومملكة البحرين، والتزام البحرين بدعم ومساندة جهود ومبادرات الأمم المتحدة في كافة المجالات.

وأشار إلى أن مبادرة البحرين تقديم تقريرها الطوعي الأول لتنفيذ أهداف التنمية المستدامة 2030، يعكس حرصا واضحا من جانب البحرين على مشاركة العالم تجاربها الناجحة لدعم الجهود الأممية في تحقيق أهداف التنمية المستدامة.