جدة - كمال إدريس

انتقلت الحرب على البقدونس إلى محافظة جدة غرب السعودية بعد أن كشف مختبر الأمانة نسبة عالية من المبيدات الحشرية في إحدى عينات البقدونس المعد للبيع في الأسواق. وقالت أمانة محافظة جدة، في بيان صحفي إنها منعت بيع البقدونس في سوق الخضار المركزي إلا بعد إجراء الكشف والتحاليل اللازمة للتأكد من سلامته. وأكدت الأمانة أنها تجري تحليلاً شاملاً لعينات الورقيات لضمان سلامة الغذاء المقدم لسكان جدة.

ولم توضح الأمانة ما الذي قد تسببه النسبة العالية من المبيدات الحشرية في البقدونس في حال تناوله البشر.

وكانت أمانة الجوف اوقفت بيع منتج البقدونس بعدما أثبتت الفحوصات المخبرية تلوثه بـ "متبقيات المبيدات"، وبـ"بكتيرياالقولون".

ووجه أمين منطقة الجوف، بناء على ما تم عرضه من وكيل الخدمات بتكثيف الرقابة الصحية على أسواق الخضار ومنع منتج "البقدونس" إلا من سبق السماح لهم، بعد أن أثبتت نتائج الفحص المخبري تلوث البقدونس بمتبقيات المبيدات وبكتيريا القولون، ودعت المستهلكين للإبلاغ عن أي مخالفة.

إلى ذلك، حذر مدير عام فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بالمنطقة الشرقية المهندس طارق الملحم من التداعيات الخطيرة لبكتيريا القولون التي اكتشفت في بعض الورقيات المستوردة ومنها البقدونس، والتي صودرت كميات منها في منطقة الجوف وجدة، لافتاً إلى أن إحدى أنواع هذه البكتيريا تسبب الإسهال الشديد والالتهابات المعوية والتي قد تنتهي إلى الفشل الكلوي ونقص المناعة.