نظمت هيئة تنظيم سوق العمل بالتعاون مع اللجنة الوطنية لمكافحة الاتجار بالأشخاص بالتعاون مع وكالة التحقيقات الفيدرالية الأمريكية "FBI" الأربعاء، دورة تدريبية حول التعرف والتحقق في قضايا الاتجار بالأشخاص.

وتضمنت الورشة، التي أقيمت تحت رعاية الرئيس التنفيذي لهيئة تنظيم سوق العمل رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة الاتجار بالأشخاص أسامة العبسي، بحضور مساعد الملحق القانوني لوكالة التحقيقات الفيدرالية "FBI" جيسون تود، تعريف عملية الاتجار بالأشخاص، ومعنى الاستغلال، وطرق التعرف على الضحايا وآليات التعامل معها.

وشارك في ورشة العمل، نحو 25 موظفاً من هيئة تنظيم سوق العمل من قطاع التفتيش والضبط القانوني إلى جانب عدد من الموظفين بالقطاعات والإدارات المساندة والداعمة.

وقام العبسي وجيسون تود، بتوزيع الشهادات على المشاركين في الورشة، معربين عن تمنياته أن تنعكس توصيات الورشة إيجابًا على جهود مكافحة الاتجار بالأشخاص.

يشار إلى أن تنظيم هذه الورشة يأتي في إطار التعاون القائم بين هيئة تنظيم سوق العمل واللجنة الوطنية لمكافحة الاتجار بالأشخاص مع المنظمات الدولية في مجال التدريب لرفع مستوى الكفاءات وقدرات الكوادر الوطنية في مختلف أجهزة الدولة.