حوراء يونس

أفاد المترشح النيابي المحتمل في الدائرة الرابعة في المحافظة الشمالية فواز الأمين أن برنامجه الانتخابي يركز على معالجة الأزمة المالية في ظل الحرب الاقتصادية واستغلال الأمن الاقتصادي في مملكة البحرين عبر جذب الاستثمارات لتحقيق رؤية البحرين 2030، ويرجع السبب في ذلك كونها تؤثر بشكل مباشر على جميع القطاعات في الدولة، كما أن المجتمع في حاجة إلى زيادة ثقافة الضرائب لدى المواطن. إلى جانب استهداف برنامجه الانتخابي للشباب بشكل خاص عبر التأسيس الصحيح واحتواء وتسخير طاقاتهم عبر غرس حب العمل وتبني الأفكار الشبابية بهدف الاستغناء عن العمال الأجانب وإنشاء شركات للصناعات الوطنية وعلامات تجارية وطنية بأيدي عاملة بحرينية لتكون مصادر دخل جديدة إلى جانب النفط

وقال الأمين: أسعى لاستهداف وزارة التربية والتعليم عبر استحداث مناهج جديدة لخلق جيل واع اقتصادياً وبرلمانياً، فنحن بحاجة إلى تسويق مملكة البحرين تجارياً للخارج عبر الابتعاث لتخصصات جامعية للدول في الخارج وبدعم من وزارة الصناعة والتجارة لجذب الاستثمارات. واستحداث وزارة جديدة وهي وزارة التخطيط للمستقبل تتيح تثقيف المواطن من جميع النواحي واستغلال مؤثري مواقع التواصل الاجتماعي لنشر الثقافة والتوعوية، إلى جانب زيادة دعم مؤسسة تمكين التي تعتبر انطلاقة ممتازة وبحاجة لاستغلال الشباب بشكل أكبر.



وأضاف الأمين أن البرلمان السابق لم يحقق 20% من طلبات المواطنين، وأن غالبية النواب السابقين وقعوا في خطأ عدم تواصلهم مع الناس وتقديم تبريرات فشل ما كانوا يسعون إليه مما أدى لعزوف الكثير من المواطنين عن العملية الانتخابية. وأنه عند فوزه سيسعى دائماً ليكون بالقرب من المواطنين عبر الاجتماع الدوري مع أهالي الدائرة وتمنى عدم يأس المواطن من العرس الديمقراطي.

وأشار إلى أن برنامجه الانتخابي يضم ملف الإسكان والسعي لعمل نماذج اسكانية تتيح للمواطن اختيار الأنسب له وعدم لجوئه للقروض لأجل تعديل المنزل بما يناسبه ومراعاة الحالات الإنسانية عبر استملاك وزارة الإسكان للمنازل المهجورة وإعادة بناءه ومنحه للمواطن ابن المنطقة، إلى جانب حل مشكلة سكن العزاب في الدائرة.