ينتظر أن يساهم مجمع مستودعات وقود الطائرات الجديد في مطار البحرين الدولي في ترسيخ مكانة المملكة كمركز إقليمي بارز لخدمات إمداد وقود الطائرات، وذلك عند افتتاحه منتصف 2019.

وستقوم الشركة المطورة للمجمع، شركة مطار البحرين لوقود الطائرات، بعرض آخر تطورات المشروع وإنجازاته أمام المحافل الدولية لصناعة الطيران خلال فعاليات معرض البحرين الدولي للطيران 2018، كما ستسلط الضوء على مزاياه المتعددة والتي تشمل تسهيل عمليات إمداد وقود الطائرات والعمليات التشغيلية في المطار، وزيادة السعة التخزينية للوقود بالمطار إلى 30 ألف متر مكعب، وهو ما من شأنه أن يهيئ منشآت المملكة للتعامل مع أعداد أكبر من الطائرات.

ويقام المعرض برعاية ملكية سامية من لدن حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، وبإشراف ومتابعة سمو الشيخ عبد الله بن حمد آل خليفة الممثل الشخصي لجلالة الملك المفدى رئيس اللجنة العليا المنظمة للمعرض، وذلك خلال الفترة من 14 إلى 16 نوفمبر الجاري في قاعدة الصخير الجوية.

كما تقوم وزارة المواصلات والاتصالات وسلاح الجو الملكي البحريني بتنظيم المؤتمر بالتعاون مع شركة فارنبورو الدولية.

وقال رئيس مجلس إدارة شركة مطار البحرين لوقود الطائرات عبد المجيد القصاب: "علاوة على كونه جزءًا جوهريًا من برنامج تحديث المطار، فإن مجمع مستودعات وقود الطائرات يأتي أيضًا ضمن الجهود الحثيثة لتطوير قطاع النفط والغاز في المملكة بما يتفق ورؤية البحرين الاقتصادية 2030".

ويتألف المجمع من ثلاثة مستودعات لوقود الطائرات بسعة 10 آلاف متر مكعب لكل منها، وتبلغ المساحة الاجمالية للمشروع 77 ألف قدم مربع، هذا بالإضافة إلى المباني المخصصة للتشغيل والإدارة، كما سيتم تزويده بأحدث تقنيات خدمة الطائرات. ومع استمرار تزايد أعداد شركات الطيران العاملة في مطار البحرين الدولي، فسيكون لمجمع مستودعات الوقود دور حيوي في توفير المزيد من خدمات وقود الطائرات لدعم الأنشطة المتنامية.

ومما لا شك فيه أن إطلاق المجمع في موعده المحدد يأتي على رأس أولوياتنا، كما تتفانى كافة الأطراف المشاركة في العمل لضمان الالتزام بأعلى المعايير العالمية في مجال أنظمة مناولة الوقود وخدمة الطائرات. ونحن على يقين أن هذا المشروع الطموح سيحول مملكة البحرين إلى مركز إقليمي رائد لخدمات إمداد وقود الطائرات، كما ستستفيد شركات الطيران من المزايا العديدة التي سيوفرها مجمع مستودعات وقود الطائرات.

وتضطلع شركة مطار البحرين لوقود الطائرات، الشركة ذات الملكية المشتركة بين شركة مطار البحرين والشركة القابضة للنفط والغاز، بمسؤولية إدارة المجمع وتشغيله. كما جاء بناء المجمع بالقرب من منشآت شركة مطار البحرين على ضوء التوجيهات الصادرة عن صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة، رئيس الوزراء، بنقل مستودعات الوقود من منطقة عراد إلى منشأة أفضل بعيدًا عن الأحياء السكنية.