تم اختيار هيئة تنظيم الاتصالات لتمثيل المنطقة العربية في فريق لجنة الدراسات 17 لقطاع تقييس الاتصالات المعني بالأمن السيبراني، والذي تألف من مندوبين وممثلين من الدول الأعضاء والجهات المعنية بالأمن السيبراني.

وشاركت الهيئة ممثلة بإدارة الأمن السيبراني في أسبوع الأمن السيبراني الإقليمي لعام 2018 للمنطقة العربية الذي نظمته هيئة تنظيم الاتصالات وتقنية المعلومات في الفترة من 21 إلى 25 أكتوبر في الكويت بالتعاون مع المكتب الإقليمي العربي التابع للاتحاد الدولي للاتصالات والمركز الإقليمي العربي للأمن السيبراني.

كما شاركت الهيئة في القمة الإقليمية السابعة للأمن السيبراني التي تهدف إلى تبني أفضل استراتيجيات الحماية للتصدي للتهديدات السيبرانية وكذلك شاركت الهيئة في التدريبات السيبرانية الإقليمية السادسة التي تهدف إلى تعزيز الاتصال وبناء القدرات وضمان الاستعداد والاستجابة الطارئة للتهديدات والهجمات السيبرانية.

يذكر أن الفريق الإقليمي للمنطقة العربية التابع للجنة الدراسات 17 لقطاع تقييس الاتصالات يقوم بتنسيق كافة الأعمال المتعلقة بالأمن السيبراني التي تقوم بها الفرق العربية التابعة للجنة الدراسات لقطاع تقييس الاتصالات.

وغالباً ما يعمل الفريق، بالتعاون مع مؤسسات تطوير المعايير الأخرى ومختلف الاتحادات في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، حيث يتعامل الفريق مع مجموعة كبيرة من المسائل المتعلقة بتقييس الاتصالات.

وقال مدير إدارة الشؤون التقنية والعمليات بالهيئة محمد النعيمي: "إن الأمن السيبراني أصبح في غاية الأهمية على مستوى العالم، ومشاركة الهيئة في مثل هذه الفعاليات المتعلقة بالأمن السيبراني تعزز جهود مملكة البحرين البنّاءة في اتباع المعايير الأمنية العالمية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات التي تتوافق مع أفضل الممارسات في البلدان النامية في تطبيق المعايير الأمنية".

وأضاف: "عادت مشاركة الهيئة في هذه الفعاليات الهامة بالنفع الكبير علينا من حيث تبادل المعلومات والأفكار والحلول والممارسات الناشئة التي يمكن أن تحسن وضع الأمن السيبراني وتحديد المجالات ذات الأولوية الحالية في مجال الأمن السيبراني في البحرين واستكشاف وإبراز الفرص والضوابط الجديدة في قطاع الأمن السيبراني التي تعزز مجال أمن المعلومات".