أعلنت مدينة التنين عن توقيع اتفاقية مع شركة فيغا للتجارة والمعارض، إحدى أشهر الشركات المنظمة للفعاليات والمعارض في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، لتشغيل وتأجير مركز "تاي مارت" لتجارة التجزئة في ديار المحرق، ذو الطابع التايلندي التقليدي.

وكانت "الوطن"، نشرت مؤخراً، على لسان السفير التايلندي لدى البحرين تانيس نا سونغلا أنه سيتم إنشاء السوق التايلندي في المبنى المقارب لمدينة التنين في ديار المحرق.

وتم توقيع الاتفاقية الأحد، في المقر الرئيس لشركة ديار المحرق في مركز البحرين التجاري العالمي، من قبل العضو المنتدب لمدينة التنين د.ماهر الشاعر، والمدير الإداري لشركة فيغا للتجارة والمعارض أكافوت تانغسيلكيو سونغ، بحضور السفير التايلندي لدى مملكة البحرين تانيس نا سونغلا.

ويقع "تاي مارت" في الركن الجنوبي الغربي من مدينة ديار المحرق وعلى مسافة قريبة من مدينة التنين، بمساحة إجمالية تبلغ 6,000 متر مربع، وسيقدم المركز لزواره تشكيلة من المنتجات المستوردة من مملكة تايلند.

ومن المقرر افتتاح تاي مارت في النصف الأول من عام 2019، حيث سيلقي الضوء على آفاق جديدة وواعدة للمنتجات الآسيوية في المملكة مع فرص استثمار واسعة بمجال تجارة التجزئة.

وتعكس تصاميم مركز "تاي مارت" الفن المعماري التايلندي التقليدي، وسيضم عند افتتاحه حوالي 150 متجراً، مع مساحة رحبة لمواقف السيارات.

وقال الشاعر: "يسعدني جداً أن أعلن عن توقيع اتفاقية مع شركة فيغا للتجارة والمعارض لتشغيل مركز "تاي مارت"، أحد المشاريع الرائدة في مدينة ديار المحرق".

وأضاف "يتمتع المركز بخصائص جديدة وفريدة تسهم بالمزيد من النمو في مجال تجارة التجزية في البحرين، كما يستعرض الدور الهام الذي تشغله المدينة في دعم الاقتصاد الوطني البحريني والمساهمة في تنوعه وازدهاره. لذا، يشرفني أن أتقدم بالشكر والعرفان لكل من وزارة الصناعة والتجارة والسياحة، وغرفة تجارة وصناعة البحرين، ومجلس التنمية الاقتصادية-البحرين على اهتمامهم الكبير ودعمهم لتحقيق هذا المشروع الواعد".

وأضاف: " يشكل مركز "تاي مارت" بمفهومه الفريد وتصاميمه المذهلة التي تجسد الثقافة التايلندية، عاملاً مهماً في توثيق العلاقات بين مملكة البحرين ومملكة تايلند، حيث سيستعرض بكل نجاح يحققه المركز أهمية تعزيز واتساع مستوى التعاون الاقتصادي والاستثماري بين البلدين الصديقين".

وستتوفر بالمركز مجموعة متنوعة من المنتجات التايلندية تشمل المواد الغذائية ومستحضرات التجميل والملابس والعطور، إلى جانب منتوجات الأعمال اليدوية وقطع الديكور المنزلي والمنتجات الجلدية التي ستتاح أيضاً للجمهور، مما يضمن جذب شريحة أوسع وفئات أكبر من الزوار بشكل منتظم.

وتعتبر مدينة التنين إحدى مشاريع التطوير العقاري الفريدة من نوعها وتشمل 787 وحدة تجارية، مما يجعلها أكبر مركز معني بتجارة البيع بالجملة والتجزئة في البحرين.