بحث عدد من مسؤولي الإدارة التنفيذية في مجلس التنمية الاقتصادية سبل التعاون مع جمعية المستثمرين الأجانب والاستفادة من تجربة الجمعية للترويج لمملكة البحرين.

جاء ذلك، خلال الاجتماع الذي عقد في مجلس التنمية الاقتصادية مؤخراً حضره رئيس مجلس إدارة الجمعية فادي المجالي، وعدد من أعضاء مجلس الإدارة ومنتسبيها في حين حضر من جانب المجلس د.سايمون جالبين العضو المنتدب ومسؤولون آخرون.

وأكد جالبين أن المجلس يتعاون بشكل وثيق مع كافة الجهات العاملة ذات العلاقة في القطاعين العام والخاص في البحرين لبحث سبل التعاون لتحقيق دوره المتمثل في الترويج للبحرين كوجهة مثالية للاستثمار وبوابة لدخول السوق الخليجي مؤكداً على المساعي الحثيثة التي يبذلها المجلس لاستقطاب مزيد من الاستثمارات.

من جانبه قال المجالي، إن الجمعية تسعى للعمل على الترويج للبحرين في الخارج وجلب المزيد من الاستثمارات، وخلق كيان اقتصادي قادر على المساهمة الإيجابية في خدمة الاستثمار والمستثمرين في مملكة البحرين وذلك من خلال التعاون المشترك بين الجمعية ومجلس التنمية الاقتصادية وكافة الجهات المعنية .

وقدمت عضو مجلس الإدارة في الجمعية لينا مبارك، نبذة تعريفية عن رؤية الجمعية وعن مهامها وأهدافها وخططها المستقبلية وإسهاماتها في استقطاب العديد من الاستثمارات الأجنبية.

وأبدا الطرفان رغبتهما في التعاون المشترك وتبادل الخبرات للمساهمة في تعزيز النمو الاقتصادي لمملكة البحرين من خلال جذب المزيد من الاستثمارات الأجنبية وخلق فرص جديدة للمستثمرين وإزالة كافة العقبات التي قد تواجههم.