بحث وكيل الزراعة والثروة البحرية بوزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني المهندس الشيخ محمد بن أحمد آل خليفة خلال لقائه، أعضاء لجنة الثروة الغذائية بغرفة تجارة وصناعة البحرين برئاسة خالد الأمين، توفير محجر صحي عند المنافذ "البرية-البحرية" بدلاً من أن يكون في وسط المدينة.

واستعرض رئيس لجنة الثروة الغذائية بـ"الغرفة" أبرز توصيات لقاء اللجنة مع تجار المواشي والذي عقد ببيت التجار، والتي تتعلق بالقطاع الحيواني من أجل وضع الحلول الكفيلة بالارتقاء وتطوير القطاع وتذليل العقبات التي تواجه التجار والمربين.

وأكد الجانبان على ضرورة تعزيز التعاون والتنسيق بين غرفة تجارة وصناعة البحرين ووكالة الزراعة والثروة البحرية، ووضع آلية مناسبة لتلبية الاحتياجات.

كما تم التطرق الاجتماع إلى السوق المخصص للقطاع الموجود في منطقة الهملة، وشدد على ضرورة الفصل بين الأماكن المخصصة للتربية والأماكن المخصصة للذبح والسلخ من أجل الصحة العامة وسلامة المواطن، بالإضافة إلى توفير محجر صحي عند المنافذ "البرية-البحرية" بدلاً من أن يكون في وسط المدينة، فضلاً عن تقديم الدعم للقطاع، خاصة في ظل معاناتهم الشديدة من قلة توفير الأراضي المهيأة للمراعي وتربية الماشية والزراعة.

وأثنى الأمين على تعاون وكيل الزراعة والثروة البحرية في سبيل دعم قطاع المواشي في البحرين، مبدياً استعداد اللجنة التعاون مع كافة الجهات ذات العلاقة في المملكة للمساهمة في تعزيز الأمن الغذائي في مملكة البحرين.

من جهته، أكد وكيل الزراعة والثروة البحرية أن الوكالة من الداعمين للتجار ومربي الماشية على اعتبار أنهم جزء مهم في القطاع الحيواني، مشيراً إلى أن الجهود مستمرة للسعي نحو العمل على وضع استراتيجية لتحقيق الأمن الغذائي مع مختلف الجهات ذات العلاقة، وتعزيز التعاون والشراكة.