في إطار تعزيز وتقوية الروابط الاقتصادية والاستثمارية المشتركة مع الدول الصديقة، استقبل رئيس غرفة تجارة وصناعة البحرين سمير عبدالله ناس الثلاثاء ببيت التجار السفير الألماني كاي ثامو بوكمان بمناسبة تعيينه سفيراً لبلاده لدى مملكة البحرين.

وخلال اللقاء أشاد رئيس الغرفة بمتانة العلاقات التي تربط بين مملكة البحرين وجمهورية ألمانيا الاتحادية وما يشهده التعاون الاقتصادي المشترك بين البلدين من نمو وتطور في سائر المجالات، مؤكدا حرص الغرفة على الارتقاء بالتنسيق الإيجابي والتعاون الثنائي البناء مع السفارة بما يخدم توجهات الجانبين نحو التنمية والتطور وتعزيز دعائم الاقتصاد والاستثمار.

وأكد ناس أن البحرين تبدي حرصها الدائم لتفعيل وتنمية علاقاتها بألمانيا في كافة المجالات والقطاعات التجارية والصناعية والاستثمارية، داعياً إلى تشجيع توافد أصحاب الأعمال وممثلي مختلف القطاعات التجارية والصناعية الألمانية للقدوم إلى البحرين والاستثمار فيها لاسيما في مجال السياحة والتكنولوجيا والطاقة المتجددة، والتعليم، إلى جانب الاستفادة من تبادل التجارب بين الجانبين في قطاع المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، مشيراً في هذا السياق إلى الامتيازات العديدة التي تمنحها الحكومة البحرينية للمستثمر الأجنبي من جهة والموقع الاستراتيجي الذي تحظى به البحرين والذي يحفز على التجارة والاستثمار فيها، كما رحب خلال الاجتماع بالاستثمارات الألمانية في البحرين من خلال المشاركة مع القطاع الخاص البحريني الذي يبدي ترحيباً دائما بدراسة الفرص الاستثمارية المتاحة.

من جانبه أشاد سفير جمهورية ألمانيا الاتحادية كاي ثامو بوكمان بالعلاقات السياسية والاقتصادية المتميزة بين البحرين وألمانيا، معرباً عن تطلع بلاده إلى تنمية وتدعيم مختلف أوجه التعاون الاقتصادي مع البحرين، ومبدياً حرصه على تنمية قطاع الاستثمارات بين البلدين الصديقين، كما رحب بتعزيز آليات التعاون بين غرفة تجارة وصناعة البحرين ونظيرتها الألمانية لتحقيق كل ما يخدم تطور المصالح الاقتصادية المشتركة، مؤكداً على أهمية تبادل الزيارات بين الوفود التجارية خاصة القطاعات المتخصصة.

وناقش الجانبان خلال الاجتماع عدداً من الأفكار والتوصيات الإيجابية التي من شأنها المساهمة في تنمية أطر وآليات التعاون الاقتصادي بين البحرين وألمانيا، منها تسهيل إصدار تأشيرات السفر للبحرينيين، فضلاً عن إمكانية تعظيم استفادة الجانب البحريني من الخبرات الألمانية المضطلعة في جميع مجالات الأعمال.

حضر الاجتماع من جانب الغرفة كل من نائبي رئيس الغرفة الأول خالد محمد نجيبي، والثاني محمد عبدالجبار الكوهجي، والأمين المالي عارف احمد هجرس، ونائبه وليد ابراهيم كانو، وعضو المكتب التنفيذي باسم محمد الساعي، وعضو مجلس الإدارة الشيخة هند بنت سلمان آل خليفه، وعدد من المسؤولين بالغرفة.