استقبل وزير الصناعة والتجارة والسياحة زايد بن راشد الزياني الشريك الإداري بإدارة الموارد البشرية الذكية صباح خليل المؤيد.

وفي هذا الصدد أكد الوزير على أهمية ودور القطاع الخاص في توطيد العلاقات المشتركة، وزيادة حجم المبادلات التجارية، مشيراً في هذا الصدد إلى العروض المتميزة التي تقدمها حكومة البحرين للمستثمرين من جميع أنحاء العالم، والتي أسهمت بشكل كبير في جعلها وجهة وخيار أول للعديد من المشاريع الضخمة.

وتطرق الوزير إلى الإجراءات الميسرة التي تنتهجها الحكومة في سبيل تعزيز القطاع الاقتصادي وتشجيع المشروعات الكبرى للإقامة في البحرين.

وأضاف الوزير قائلا: "إننا نفخر دائماً بعطاءات القطاع الخاص ونعتبره ركيزة أساسية لنهضة الاقتصاد الوطني ونموه، ونعمل بكافة السبل وبمشاركة الجهات المعنية على تقديم المزيد من التسهيلات لضمان انسيابية إقامة الاستثمارات سواء المحلية أو العالمية، لتحقيق النمو المنشود والنهضة الاقتصادية الشاملة بمملكة البحرين".