أكد سمو الشيخ خليفة بن علي آل خليفة محافظ المحافظة الجنوبية، أن المحافظة تشهد في العام 2019 العديد من المشاريع التنموية والخدمية التي توفر أفضل الخدمات للأهالي.

جاء ذلك، خلال استقباله، بمجلس سموه الأسبوعي في المحافظة، عدداً من وجهاء وأعيان المحافظة بالإضافة إلى نخبة من المفكرين والأدباء، حيث رحب سمو المحافظ برواد المجلس.

وأكد سموه، أن المحافظة تشهد العديد من المشاريع التنموية والخدمية التي توفر أفضل الخدمات للأهالي من خلال استمرارها في العام الجديد 2019 لتحقيق المزيد من المكتسبات والإنجازات، بفضل التوجيهات السامية لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى، ودعم ومساندة صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء، ومؤازرة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء.

وأوضح أن المحافظة الجنوبية ماضية في نهجها القائم على التواصل مع الأهالي عبر مختلف الوسائل والطرق، الأمر الذي يعد المجلس الأسبوعي عنصراً محورياً لتبادل الآراء والأحاديث حول مختلف الأحوال العامة وبشكل مباشر مع الجميع بغية التطوير والارتقاء بكافة الخدمات والمشاريع المقدمة في نطاق المحافظة لأهاليها.

وأشار سمو الشيخ خليفة بن علي آل خليفة إلى أن الالتقاء والتواصل المستمر بالمواطنين ومتابعة احتياجاتهم ومتطلباتهم نطمح دوماً إلى زيادة وتيرته في العام الجديد 2019.

وأضاف سموه أن تواصله وقربه من أهالي المحافظة ومعرفته الشخصية بهم ميزة ودافعاً نستثمره لتعزيز التشاور والتكامل لترجمة رؤى وتطلعات الأهالي إلى مشاريع واقعية تخدم احتياجاتهم بالتنسيق والتعاون مع الجهات ذات الاختصاص.

وأعرب عن اعتزازه بالتنوع الفكري والعملي الذي يضمه رواد المجلس في مختلف الجوانب والتخصصات، الأمر الذي من شأنه إثراء النقاش العام وتزويده بالأفكار الهادفة التي تقود في نهاية المطاف إلى مبادرات مستدامة تحقق الصالح العام وتساهم في الحفاظ على العادات والموروثات العربية الأصيلة التي يفخر به أهالي المحافظة الجنوبية على مر التاريخ.

فيما عبر رواد المجلس عن تضرعهم للمولى عز وجل بأن ينعم على صاحب السمو الملكي الوالد الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء بموفور الصحة والعافية، معربين عن فخرهم بالدور الوطني الفاعل لسموه كونه باني نهضة مملكة البحرين ورمزاً وطنياً بارزاً.

وأثنى رواد المجلس على التواصل المستمر والذي يحرص على تجسيده سمو محافظ المحافظة الجنوبية وما يوليه من عناية ورعاية للاستماع والأخذ بالرأي في مختلف المواضيع التي تشهدها ساحة المحافظة.

وأشار أحد رواد المجلس إلى ضرورة متابعة الجهات المعنية في ترميم العيون الطبيعية بمناطق المحافظة الجنوبية معربين عن اعتزازهم وتقديرهم للمبادرات التي يقوم بها سموه للحفاظ وتوثيق تاريخ وثقافة المنطقة التي لها واقع الأثر والأهمية في نفوس الأهالي.