دبي - (العربية نت): أثنى وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، على قرار الحكومة الألمانية حظر شركة ماهان إير الإيرانية لتورطها في أنشطة عسكرية تتعلق بنقل أسلحة ومقاتلين.

وغرد بومبيو على "تويتر"، "ترحب الولايات المتحدة بقرار ألمانيا إلغاء حق هبوط شركة "ماهان إير" الإيرانية. الشركة تنقل أسلحة ومقاتلين عبر الشرق الأوسط، وتدعم الطموحات المدمرة للنظام الإيراني في المنطقة. نحن نشجع جميع حلفائنا على أن يحذوا هذا النهج "مثل ألمانيا"".

وقال مصدر كبير بالحكومة الألمانية الاثنين، إن "برلين ألغت تصريح التشغيل الخاص بشركة "ماهان إير" الإيرانية في ألمانيا"، موضحا أن "ذلك يعود لأسباب تتعلق بالسلامة وللاشتباه في أن الشركة تستخدم لأغراض عسكرية"، بحسب "رويترز".

وتشتبه الحكومة في أن الشركة، المدرجة على قائمة العقوبات الأمريكية منذ 2011، تُستغل من قبل الحرس الثوري الإيراني في أغراض عسكرية وأنشطة إرهابية أيضاً.

وقال المصدر الحكومي الألماني إن إلغاء تصريح شركة الطيران لا يشكل عقوبات عامة على إيران.

وكانت صحيفة "بيلد" الألمانية أفادت في ديسمبر 2018، بأن "برلين أصدرت قراراً بحظر رحلات طيران "ماهان إير" الإيراني الموضوعة تحت قائمة العقوبات الأمريكية بسبب تورطها في نقل جنود سلاح وعتاد وعناصر الحرس الثوري والميليشيات إلى سوريا خلال سنوات الحرب الأخيرة وبغرض دعم نظام بشار الأسد".

وذكرت الصحيفة أن "الحكومة الألمانية قد قررت حظر كافة رحلات طيران ماهان من وإلى ألمانيا منذ بداية العام الجديد".

وكانت وزارة الخزانة الأمريكية فرضت عقوبات إضافية على ماهان وشركات مرتبطة بها. وذكرت أنها شركة الطيران المفضلة لدى فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، لتسهيل دعمها للإرهاب عبر الشرق الأوسط.

يذكر أنه أول مرة تم تصنيف ماهان على قائمة العقوبات كان في أكتوبر 2011 بسبب تورطها في تقديم الدعم اللوجستي والمالي والتكنولوجي لقوات الحرس الثوري الإيراني ونقل الميليشيات والجنود والأسلحة والمعدات والأموال إلى سوريا وسائر دول المنطقة.